بيانات اقتصادية مخيبة للآمال تدفع الاسترليني إلى التراجع

بيانات اقتصادية مخيبة للآمال تدفع الاسترليني إلى التراجع
بيانات اقتصادية مخيبة للآمال تدفع الاسترليني إلى التراجع

انخفض الاسترليني نصف سنت مسجلاً أدنى مستوى خلال أسبوع مقابل الدولار اليوم (الخميس)، بينما ارتفعت العقود الآجلة لسندات الحكومة البريطانية بعدما أظهرت بيانات انخفاضاً حاداً في مبيعات التجزئة في أيلول (سبتمبر) الماضي.

وانخفضت أحجام مبيعات التجزئة 0.8 في المئة في أيلول (سبتمبر) الماضي، بعدما قفزت في آب (أغسطس) الماضي، وهو ما يخالف توقعات جميع خبراء الاقتصاد في استطلاع أجرته «رويترز»، ما يوحي بأن الطلب الاستهلاكي ما زال متقلباً، فيما يوشك بنك إنكلترا على أول رفع لسعر الفائدة خلال عقد.

وانخفض الاسترليني إلى 1.3126 دولار بعد إعلان البيانات مقابل 1.3179 دولار قبل إعلانها. وبحلول الساعة 08.34 بتوقيت غرينتش جرى تداوله مقابل 1.3140 دولار بانخفاض نسبته 0.5 في المئة خلال اليوم.

وتراجع الاسترليني 0.5 في المئة مقابل اليورو مسجلاً أدنى مستوى خلال أسبوع عند 89.70 بنس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى مصدر بـ«المركزي»: مستعدون لسداد 700 مليون دولار قسط نادي باريس