أخبار عاجلة
بريطانيا تعبر عن قلقها لأحوال اليمن -
قمة المعرفة 2017 تنطلق في دبي -
اليورو تحت ضغط الجمود السياسي فى ألمانيا -
“ترامب” لديه استخبارات من روضة الأطفال -
ترامب يعلن كوريا الشمالية دولة راعية للإرهاب -
احتجاز الأمير الوليد بن طلال يعطل تمويل استثمارات -
أمطار غزيرة على محافظة جدة.. وإغلاق شوارع وميادين -
أمطار غزيرة على المدينة المنورة وضواحيها -

فرص ومجالات متنوعة للتعاون السياحي بين السلطنة والمغرب

فرص ومجالات متنوعة للتعاون السياحي بين السلطنة والمغرب
فرص ومجالات متنوعة للتعاون السياحي بين السلطنة والمغرب

إطلاق حملة التسويق السياحي للمغرب بمشاركة 160 شركة

مدير المكتب الإقليمي الوطني المغربي للسياحة:
11 مليون سائح للمغرب منهم 270 ألف سائح عربي والعائدات 8 مليارات العام الماضي

مراكش ـ (الوطن):
حققت شركات السفر والسياحة العمانية المشاركة في فعاليات حملة التسويق السياحي للمغرب نتائج ايجابية من خلال الاتفاق على تعزيز مجالات التنسيق والتعاون في المجالات السياحة المختلفة بين شركات السياحة خاصة فيما يتعلق بتبادل الزيارات والوفود السياحية المشتركة.
وقد أكد ممثلو شركات السفر والسياحة بالمغرب على مكانة السلطنة وما تمثله من أهمية سياحية على مختلف المستويات مؤكدين أن البلدين يملكان فرص تعاون كبيرة في مجال التعاون السياحي.
ونوه ممثلو شركات السفر والسياحة العمانية التي شاركت باللقاء أهمية فتح الطيران العماني خط طيران مباشرا للمملكة المغربية لما يمثله من أهمية سياحية وتجارية لكون أن هناك العديد من فرص التعاون المشتركة فيما بين البلدين.
وكانت فعاليات حملة التسويق السياحي بالميره مراكش والتي تحمل عنوان ” You go morocco” قد انطلقت صباح أمس بمشاركة 160 شركة سياحية خليجية ومغربية.
وجمع اللقاء عددا من رؤساء وممثلي شركات السياحة المغربية الذين بحثوا مع نظرائهم من الشركات الخليجية فرص ومجالات التعاون السياحي خاصة فيما يتعلق بالتعاون في تنظيم زيارات ولقاءات سياحية سواء بالمغرب أو دول الخليج بالتعاون مع هيئة السياحة المغربية.
وأكد ممثلو شركات السياحة الخليجبة أهمية ما يمثله السوق السياحي المغربي بالنسبة للسوق الخليجي والعربي مؤكدين ان حجم السياحة العربية للمغرب ووفقا للارقام المعلنة لا يرتقي للمستوى الذي يأمله الجميع وأن الحملة التسويقية التي أطلقتها المغرب والتي تتواكب مع أهداف الاستراتيجية السياحية يمكن أن تشكل نقلة نوعية في حجم ومستوى السياحة بين دول الخليج والمغرب خلال السنوات الخمس القادمة.
ونوه ممثلو شركات السفر والسياحة العمانية التي شاركت باللقاء بأهمية فتح الطيران العماني خط طيران مباشر للمملكة المغربية لما يمثله من أهمية سياحية وتجارية لكون أن هناك العديد من فرص التعاون المشتركة فيما بين البلدين.
وبحثت اللقاءات تعزيز حجم الاستثمار فيما بين دول الخليج والمغرب عبر مجموعة من البرامج والخطط الاستثمارية المشتركة خاصة في مجال الفندقة والترفيه وغيرها من المشاريع السياحية التي من شأنها تطوير مستوى الشراكة والتعاون على مستوى الحكومات وشركات القطاع الخاص.
قال محمد الصديق شكير مدير المكتب الاقليمي الوطني المغربي للسياحة إن تنظيم هيئة السياحة المغربية لحملة التسويق السياحي المغاربي في مراكش تأتي في اطار الجهود التي تبذلها هيئة السياحة المغربية لاستقطاب السياحة الخليجية والعربية بشكل أكبر عبر مجموعة من البرامج الترويجية والتسويقية تشمل كل دول الخليج بجانب التركيز على عدد من الدول العربية والعالمية من مصر والاردن وروسيا والصين.
وقال:إن عائدات السياحة المغربية بلغت العام الماضي 8 مليارات دولار كما وبلغ عدد السياح الخليجيين الذي زاروا المغرب من دول الخليج العام الماضي يلغ 220 ألف سائح من مجمل عدد السياح العرب والبالغ 270 ألف سائح وهذا يمثل رقما ضعيفا من عدد السياح الذين زاروا المغرب العام الماضي والمقدر ب 11 مليون سائح تحتل أوروبا المركز الأول من حيث النسبة.
وأشار شكير أن حجم السياحة الخليجية والعربية لا يرتقي لمستوى العلاقات التي تربط المغرب بالدول العربية أملا ان تشهد الفترة القادمة نموا أكبر لقطاع السياحة من حيث عدد السياح أو حجم الاستثمارات الخليجية المختلفة.
وأوضح أن السعودية احتلت المركز الأول من حيث عدد السياح الذين زاروا المغرب العام الماضي تلتها دولة الإمارات العربية المتحدة ثم الكويت والبحرين والسلطنة وقطر مشيرا إلى أن الاستراتيجية السياحية تستهدف رفع هذا العدد خلال السنوات الثلاث القادمة بمعدل 10 ‎%‎ لتصل إلى 300 ألف سائح مع نهاية 2020م.
وأكد مدير المكتب الاقليمي الوطني المغربي للسياحة على أهمية السوق الخليجي بالنسبة للمغرب خاصة أن دول الخليج ياتت اليوم من أكثر الدول المصدرة للسياحة وتحديدا العائلية لذلك نأمل خلال الفترة القادمة تعزيز التعاون مع شركات الطيران الخليجية وفتح خطوط طيران اضافية لمواكبة النمو المتوقع في أعداد السياح مع تعزيز السياحة الثقافية والرياضية وسياحة المؤتمرات وغيرها من البرامج السياحية المتنوعة التي تمثل المغرب بيئة خصبة لنجاحها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «صندوق النقد» يتوقع ارتفاع معدلات النمو بمصر إلى 4.5% في 2018