أخبار عاجلة
قرار الفائدة الأوروبية -
عملية التصويت على الفائدة البريطانية -
برنامج شراء الأصول في بريطانيا- ديسمبر -
الرياض: بلدية الشميسي تغلق 187 منشأة مخالفة -

الوليد بن طلال يكشف تفاصيل طرح شركة أرامكو في البورصة

الوليد بن طلال يكشف تفاصيل طرح شركة أرامكو في البورصة
الوليد بن طلال يكشف تفاصيل طرح شركة أرامكو في البورصة

قال رجل الأعمال الوليد بن طلال، إنه قد يتم طرح أكثر من 5% من شركة أرامكو في الطرح العام الأول، مضيفا: أن «اكتتاب أرامكو سيكون الأكبر عالميا، ويصب في مصلحة السعودية».

وأكد «الوليد»، في مقابلة مع قناة «سي إن بي سي» عربية، الاثنين، أن اكتتاب «أرامكو» يعتبر ضمن المخططات الإيجابية لتنويع الإيرادات، مبينا أنه لم يفاجأ باهتمام المستثمرين الصينيين بطرح عملاق النفط السعودي.

وأوضح أن اكتتاب «أرامكو» سيوجه جزءا من الطرح داخليا، لافتا إلى أن المملكة تشهد تغيرا جذريا على المستوى الاقتصادي والسياسي.

وفي نفس السياق، قال أمين الناصر، الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو السعودية، إن الطرح العام الأول للشركة سينطلق، في 2018، حسب الخطة، وتابع: «قلنا دائما أننا سندرج في 2018، وبالتحديد في النصف الثاني من العام المقبل».

وأضاف «الطرح العام الأولي ماض في طريقه حسب المقرر، وسيتم بحث محل الإدراج والإعلان عنه في الوقت المناسب».

وتستعد «أرامكو» لإدراج نحو 5 % من أسهمها محليا وخارجيا في العام المقبل، ولم يقع اختيار «أرامكو» بعد على سوق أجنبية للإدراج.

من جهة أخرى، نفى «الناصر» تقريرا عن أن الصين هي الأوفر حظا في خطة محتملة لتأجيل الطرح الأولي وبيع أسهم لصناديق ثروة سيادية.

يذكر أن وزير النفط السعودي، خالد الفالح، أعلن في تصريحات سابقة أن السعودية لا تزال تسعى إلى استكمال الأجزاء الدولية والمحلية بشأن الطرح العام الأول لشركة نفط الدولة «أرامكو» في عام 2018.

وقال «الفالح»: «إننا سنعلن عن مكان طرح أرامكو يسير في الوقت المناسب»، مشيرا إلى أن إجراءات الطرح تسيير على الطريق الصحيح، رافضا الإجابة عن ما تردد بشأن اهتمام المستثمرين الصينيين بالشراء قبل الاكتتاب العام كمستثمرين حجر الأساس.

وقالت الحكومة السعودية إن بيع 5 % من أسهم أرامكو يمكن أن يقدر الشركة بنحو 2 تريليون دولار، على الرغم من أن المحللين يميلون إلى إعطاء تقديرات أقل، إذا حققت المملكة تقييمها، فإن هذه الحصة سوف ترفع حوالي 100 مليار دولار، مما يفوق مجموعة علي بابا القابضة المحدودة 25 مليار دولار في عام 2014، حسبما ذكر موقع بلومبرج.

وتتنافس البورصات في لندن ونيويورك على دورها في الاكتتاب العام لشركة أرامكو، حيث تحاول هونج كونج وسنغافورة وطوكيو وتورونتو أيضا جذب البيع.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الأسهم الأميركية تغلق متباينة بعد أسعار الفائدة
التالى استقرار الجنيه واليورو ترقبا لقرارات البنوك المركزية فى بريطانيا وأوروبا