أخبار عاجلة
أحمد الفيشاوي “زي الـ خ” في مهرجان الجونة! -
قصي خولي يقرأ الفنجان والطالع – بالفيديو -
زوجة خالد آرغنش تتعرض لهجوم وهو يردّ -

استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار خلال الجلسة الأمريكية

استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار خلال الجلسة الأمريكية
استقرار إيجابي للعملة الموحدة لمنطقة اليورو أمام الدولار خلال الجلسة الأمريكية

تذبذبت العملة الموحدة لمنطقة الاتحاد الأوروبي اليورو في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع أمام الدولار الأمريكي خلال الجلسة الأمريكي عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن اقتصاديات منطقة اليورو والاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم والتي تضمنت ارتفاع مؤشر فرص العمل وملخص دوران العمالة في الولايات المتحدة بخلاف التوقعات خلال تموز/يوليو الماضي.

 

في تمام الساعة 04:11 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفع زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي 0.03% إلى مستويات 1.1956 مقارنة بالافتتاحية عند 1.1953 بعد أن حقق الزوج الأعلى له منذ مطلع 2015 عند 1.2092، بينما حقق الأدنى له خلال تداولات الجلسة عند 1.2015.

 

هذا وقد تابعنا عن ثالث أكبر اقتصاديات منطقة اليورو إيطاليا صدور قراءة الربع الثاني لمعدلات البطالة والتي أظهرت تراجعاً لنسبة 11.2% مقابل 11.6% في الربع الأول الماضي، لتعد بذلك القراءة الحالية أفضل من توقعات المحللين التي أشارت لتراجع معدلات البطالة إلى نسبة 11.3%.

 

وفي نفس السياق، فقد تابعنا في وقت سابق اليوم تصريحات نائب محافظ البنك المركزي الأوروبي فيتور كونستانسيو والتي نوه من خلالها أن الإبقاء على درجة كافية من السياسة النقدية سوف يضمن للمركزي الأوروبي تحقيق هدف التضخم، معرباً أن آلية الفائدة السلبية من الأدوات التي أبدت فاعليتها داخل منطقة اليورو، مضيفاً أنه لا يزال يعتقد أن الحد الأدنى لمعدل الفائدة أدنى كثيراً من المستويات الحالية.

 

كما أفاد كونستانسيو أن سياسة الفائدة السلبية بحاجة إلى المراقبة المستمرة، موضحاً أنه إلى الآن فأن كافة المؤشرات تؤكد على أ، الجوانب السلبية للسياسة التوسعية قد تم احتوائها عن طريق الجوانب الإيجابية، مضيفاً أنه وصانعي السياسية النقدية لدى البنك المركزي الأوروبي يعتزمون الحفاظ على شفافية مسار السياسة النقدية على الرغم من العلم بأنها وسيلة ليست بالمثالية.

 

ويأتي ذلك عقب ساعات من قيام صانعي السياسة النقدية لدى البنك المركزي الأوروبي بالبقاء على أسعار الفائدة المرجعية عند مستوياتها الصفرية الحالية وتثبيت الفائدة على الودائع على مستوياتها السلبية -0.40% بالإضافة إلى أعرب محافظ البنك المركزي الأوروبي ماريو دراغي عن مضي البنك قدماً في برنامج التيسير الكمي الذي يقدر بنحو 60 مليار يورو شهرياً حتى نهاية العام الجاري 2017 وأنه قد يتم تمديده إلى ما بعد ذلك إذا ما استدعى الأمر لذلك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق النظام البنكي الإيراني ينهار
التالى الجنيه الإسترليني يقفز إلى أعلى مستوياته في عام بعد بيانات التضخم