أخبار عاجلة
انقسامات اتحادية حول بقاء سييرا -
لجنة اختيار نجوم الموسم تستعين بالجماهير -
دمنهوري: مضى عام ولاعبو الوحدة بلا مرتبات -

20 مارس .. 354 رحلة في أول يوم للتشغيل التجاري لمطار مسقط الجديد

20 مارس .. 354 رحلة في أول يوم للتشغيل التجاري لمطار مسقط الجديد
20 مارس .. 354 رحلة في أول يوم للتشغيل التجاري لمطار مسقط الجديد

“الثالثة مساء” إغلاق المطار القديم و”السادسة” أول رحلة عبر “الجديد”

الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني يكشف عن خطة الانتقال لمطار مسقط الجديد:
إعادة جدولة بعض الرحلات بالتنسيق المسبق مع شركات الطيران والمدرج يستوعب 40 طائرة في الساعة

تنفيذ 40 تجربة لضمان جاهزية التشغيل التجاري للمطار شارك فيها قرابة ٢١ ألف مشارك

محاكاة ٧٨٦ رحلة استخدمت فيها أكثر عن ٨٢ ألف حقيبة

نسبة إكمال تجارب الجاهزية ٨٩٪‏ والانتهاء من جميع التجارب ١٤ مارس المقبل

نسبة إنجاز إصدار التصاريح اللازمة للمطار الجديد أكثر من 85% والانتهاء من هذه الاجراءات قبل نهاية الشهر الحالي

17 % نموا في أعداد المسافرين في 2017 و 16.5 مليون مسافر في 2018

كتب ـ يوسف الحبسي:
كشف سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني تفاصيل خطة الانتقال من مطار مسقط الدولي “الحالي” إلى المطار الجديد المزمع البدء بالتشغيل التجاري له يوم 20 مارس المقبل.
وقال سعادته على هامش المؤتمر الصحفي الذي عقد بمبنى الهيئة صباح أمس بحضور الشيخ أيمن بن أحمد الحوسني، الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لإدارة المطارات، وعدد من المسؤولين بالهيئة، أن نقطة الصفر للانتقال للمطار الجديد ستكون في الساعة الثالثة من مساء يوم الثلاثاء 20 مارس حيث ستكون أول رحلة عبر المطار الجديد في الساعة 6 مساء مشيرا إلى أنه تم جدولة 354 رحلة بين قادمة ومغادرة في اليوم الأول.
وأشار إلى أن هذا اللقاء يهدف لتسليط الضوء على خطة الانتقال الى المطار الجديد وما سوف يتم من إجراءات وعمليات لنقل الحركة الجوية من مبنى المطار الحالي إلى المبنى الجديد حيث تم إعداد خطة متكاملة للانتقال مبنية على أفضل الاجراءات والممارسات العالمية، ويصاحب ذلك خطة إعلامية تهدف إلى بث التفاصيل التي سوف تساعد على انسيابية انتقال الحركة من المطار الحالي الى المطار الجديد، واوضح سعادته قائلا: تم تنفيذ ٤٠ تجربة حتى الآن من واقع ٤٥ تجربة مستهدفة شارك فيها قرابة ٢١ ألف مشارك ومتطوع، وتستهدف مشاركة ٢٦ ألفا مع انتهاء جميع التجارب، علماً ان العدد المستهدف سابقا كان ١٧ ألف متطوع ولكن نظراً للرغبة الشديدة لدى عامة أفراد المجتمع تم رفع هذا العدد، كما تم تنفيذ تجربتي إخلاء بمشاركة أكثر من ٤٠٠٠ ألف شخص. وقد بلغ عدد الرحلات التى تم محاكاتها ٧٨٦، واستخدمت في هذه التجارب اكثر عن ٨٢ الف حقيبة، كما قام فريق الجاهزية بالتنسيق مع الجهات المعنية بعدد من التمارين المصاحبه تزيد عن ٢٦ تمرينا وسوف تستمر هذه التمارين حتى موعد الافتتاح لتعزيز مستوى الجاهزية. وتبلغ نسبة إكمال تجارب الجاهزية ٨٩٪‏ ومن المخطط الانتهاء من جميع التجارب بتاريخ ١٤ مارس ٢٠١٨م.
وأكد سعادته أنه بالنسبة للاستعدادات التنظيمية للهيئة العامة للطيران المدني المتمثلة في إصدار التصاريح اللازمة للمطار الجديد بلغت نسبة الانجاز بها أكثر من 85% وبما يتوافق مع المتطلبات الدولية للتشغيل وسيتم الانتهاء من هذه الاجراءات قبل نهاية الشهر الحالي، وقد تم الانتهاء من وضع سيناريو الانتقال وكذلك إشعار الطيارين (NOTAM) وسيتم نشره في وقت لاحق.
واشار سعادته أن خدمات الملاحة الجوية بالهيئة قطعت شوطاً كبيراً في الجاهزية لنقل الحركة الجوية وتوجيهها إلى مبنى المسافرين الجديد، كما قامت شرطة عمان السلطانية بالتجهيزات اللازمة والخاصة بهم للاستعداد الأمثل لموعد التشغيل .. مشيراً إلى أن جميع أعمال الاستعداد والجاهزية تسير وفق ما خطط لها بما في ذلك أعمال الجاهزية للشركة العمانية لإدارة المطارات فدورها أساسي في تشغيل المطار وهي من تقوم بالإشراف على التجارب التشغيلية وعملية الانتقال وكذلك خدمات المناولة الارضيّة من قبل الشركة العمانية للمناولة الارضيّة وكذلك المشغل الجوي والناقل الوطني “الطيران العُماني”.
خطة الانتقال
وقال سعادته: فيما يتعلق بخطة الانتقال فقد تم دراسة خيارين الأول في الفترة الصباحية والآخر في فترة ما بعد الظهيرة وتم الأخذ بخيار فترة الظهيرة للحد من التأثير على حركة الطيران بالمطار نظراً لأن هذه الفترة بها حركة طيران أقل، وستكون آخر رحلة تقلع من المطار الحالي حوالي الساعة الثالثة ظهراً وأول رحلة تصل الى المطار الجديد قبيل الساعة السادسة مساء بإذن الله وسيتم إعادة جدولة بعض الرحلات بالتنسيق المسبق مع شركات الطيران، وخطة الانتقال سوف تكون دفعة واحدة وذلك من خلال إغلاق المطار القديم والبدء في الأعمال التشغيلية للمطار الجديد خلال المواقيت المحددة .
معدات الخدمات الارضية
وأضاف: أن معدات الخدمات الأرضية سيتم نقلها أثناء فترة الإنتقال المحددة وسيبدأ نقلها من ظهر يوم 20 مارس المقبل، وسيتم نقل جميع المكاتب من قبل الجهات التي تشغلها بالتنسيق مع فريق الجاهزية.

الخطة الإعلامية للانتقال
وقال الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني: ستصاحب خطة الانتقال خطة اعلامية الهدف منها إخطار جميع المسافرين وشركات الطيران ووكالات السفر والسياحة والمواطنين والمقيمين بانتقال المطار إلى المبنى الجديد بتاريخ 20 مارس المقبل وفي الوقت المحدد، والتواصل سوف يكون من خلال إرسال رسائل نصية لجميع المسافرين والمواطنين والمقيمين بمختلف اللغات لإبلاغهم بالإنتقال إلى المطار، وإصدار خطابات رسمية لجميع الجهات بما فيها وسائل الإعلام وشركات الطيران وغيرها، وسيكون هناك تسجيل مرئي “فلم قصير” للتعريف بالطرق الموصلة الى المطار ومسارات الدخول والخروج من وإلى المطار الجديد وكذلك سيتم تحديث موقع المطار الجديد على خرائط موقع جوجل وغيره، وبالإضافة إلى إعلانات من خلال محطات التواصل الإجتماعي، وإعلانات بالصحف المحلية والأجنبية، ولوحات إعلانية في المطار الحالي وشوارع محافظة مسقط إعتبارا من الأول من مارس، وإعلانات في تليفزيون سلطنة عمان، ومنشورات (Leaflet) بلغات الأردو والهندي في المجمعات العمالية، وتوزيع منشورات على متن الطائرات وغيرها.
فريق الجاهزية
وأشار إلى أنه تم البدء في تنفيذ الخطة الإعلامية للانتقال إلى المبنى الجديد المعلنة منذ الأمس من قبل فريق الجاهزية بالشركة العُمانية لإدارة المطارات، وبوجه عام فإن جميع الشركاء في القطاع سوف يكون لكل منهم دوره في هذه العملية حسب الاختصاص.
وقال سعود الحبشي، مدير عام الجاهزية بالشركة العُمانية لإدارة المطارات: خلال فترة الانتقال من المطار الحالي إلى المبنى الجديد سنقوم خلال الفترة من 20 ـ 27 مارس المقبل بتدشين خدمة الحافلات لخدمة المسافرين والموظفين الراغبين بالانتقال بين المطار الحالي والمبنى الجديد للمطار، كما سنقوم بالتنسيق مع بلدية مسقط لتغطية بعض اللوائح الارشادية لإرشاد المسافرين إلى مطار مسقط الدولي الجديد، وفي ذات الوقت سنقوم بإغلاق مداخل مبنى المسافرين الحالي بالتعاون مع شرطة عمان السلطانية مع إضافة لوائح إرشادية لمسار المطار الجديد والتي ستكون موجودة في شارع السلطان قابوس، وطريق 18 نوفمبر، والشارع السريع باتجاه المطار الجديد، بالإضافة إلى ذلك سيتم وضع لوائح إعلانية لتوجيه المسافرين بتاريخ 1 مارس، وهناك منشورات توعوية ستكون متواجدة على متن الطائرات القادمة إلى مطار مسقط الدولي الحالي، ومنشورات للمجمعات العمالية في محافظة مسقط والمحافظات القريبة منها، وفور الانتقال إلى المطار الجديد سوف نقوم بإعادة تحديد المسار مطار مسقط الدولي الجديد على خرائط جوجل.
وأشار إلى ان هناك مجموعة دورها مساعدة المسافرين وتوجيههم خلال فترة الانتقال من المطار الحالي إلى المبنى الجديد والبالغ عددهم حوالي 100 شخص، بالتعاون مع الشركة العمانية للمناولة الأرضية، وأيضاً شركات المناولة الأرضية الأخرى، وستكون هذه المجموعة متواجدة في جميع مرافق المطار وتوجيه المسافرين إلى وجهاتهم.
وقال سعادة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للطيران المدني: إن المطار الحالي سيتم إغلاقه فور نقل الحركة إلى المطار الجديد، وهناك المجموعة العمانية للطيران تقوم بدراسة مجموعة من الخيارات لكيفية الانتقال الأمثل من المطار الحالي وسيعلن عنها في حينه، أما فيما يتعلق بإدارة وتشغيل المطار الجديد فسوف يتجاوز عدد العاملين فيه 10 آلاف شخص من جميع الجهات المشغلة سواء الحكومية أو الشركات المشغلة في القطاع وكذلك الشركات المتعاقدة معها من الباطن لتقديم مجموعة من الخدمات .. مشيراً إلى أن عملية التوظيف في القطاع استعداداً لتشغيل المطار الجديد بدأت منذ فترة طويلة والآن نحن في آخر مراحل التوظيف سواء من قبل الشركة العمانية لإدارة المطارات، أو من قبل الطيران العماني او الشركة العمانية لخدمات الطيران وذلك بالتنسيق مع وزارة القوى العاملة.
وقال: يبلغ مجموع الأيدي العاملة الوطنية في قطاعي اللوجستي والطيران 3 آلاف موظف، وفي قطاع الطيران تم طرح حوالي 390 وظيفة سواء في إدارة المطارات أو الطيران العماني أو الخدمات الأرضية بالتعاون مع وزارة القوى العاملة تنفيذاً لتوجيهات مجلس الوزراء بتوفير 25 ألف فرصة عمل للأيدي العاملة الوطنية.
وأشار إلى أن عدد الرحلات القادمة في اليوم الأول لتشغيل مبنى مطار مسقط الدولي الجديد ستبلغ 177 رحلة قادمة و177 رحلة مغادرة، وخلال الليل تعتبر أوقات الذروة لمطار مسقط الدولي، وسيتم إعادة جدولة مجموعة من الرحلات في الوقت بين الساعة الثالثة عصراً إلى الساعة السادسة مساء، واعتقد أن العدد ليس كبيرا، وبلاشك أن هذا الأمر لن يؤثر على حركة الطيران، واليوم التالي لافتتاح المطار الجديد سيعود الجدول إلى ما كان عليه .. مشيراً إلى أن شركات المناولة الأرضية تشرف عليها وتراقب أداءها الشركة العمانية لإدارة المطارات، وهناك أيضاً ما يسمى بمؤشرات أداء يتم متابعتها أول باول في هذه السياق، ونحن نعتقد أن وجود شركتين في المناولة الأرضية يعد تطورا للخدمات المقدمة، ومع الانتقال إلى المطار الجديد هناك خدمات جديدة، حيث سيكون لدينا جسور وخراطيم تربط الطائرات بالمسافرين، وأجهزة توجه الطائرات إلى مكان وقوفها، والاستغناء عن موجهي الطائرات، وهذا سيحسن خدمات المناولة الأرضية في المطار الجديد.
النمو السنوي
وأضاف: أن هناك نموا سنويا في أعداد المسافرين بنسبة 17%، وبلغ مجموعة المسافرين العام المنصرم 2017 نحو 14 مليون مسافر، ونتوقع هذا العام تجاوز 5ر16 مليون مسافر، وهناك جهود للترويج لمطار مسقط الدولي الجديد من قبل جميع الجهات العاملة في القطاع، وهذه الجهود ستأتي بثمار، أما بالنسبة لمناضد الجوازات للمسافرين القادمين فعددها 40 منضدة علاوة على 16 منضدة للتخليص الآلي، بما مجموعة 65 بوابة لانهاء إجراءات المسافرين القادمين إلى السلطنة، كذلك بالنسبة للمغادرين هناك عدد كبير مع البوابة الإلكترونية يتجاوز 30 منضدة لتخليص الاجراءات، أما بالنسبة لأحزمة الحقائب بمبنى مطار مسقط الدولي الجديد هناك 10 أحزمة للحقائب منها 8 للرحلات الدولية، وطاقة هذه الأحزمة عالية تصل إلى 5200 حقيبة في الساعة، وحزامان للطائرات الكبيرة.
وقال سعادة الدكتور: إن الطاقة الاستيعابية لمبنى لمطار مسقط الدولي الجديد 20 مليون مسافر، وهناك خطط للتوسعة ضمن المخطط العام لمطار مسقط الدولي على ثلاث مراحل لاحقة، وهي المرحلة الثانية للتوسعة على أن تكون الطاقة الإستيعابية التصميمية تصل إلى 32 مليون مسافر، وستكون في الجناح الغربي باتجاه الموالح، والتوسعة التي تليها وهي الثالثة ستكون الطاقة الاستيعابية فيها تصل إلى 44 مليون مسافر، وستتم من تفرع الجناح الغربي من المطار الحالي، والمرحلة الأخيرة ستكون من خلال إنشاء مبنى مسافرين مقابل للمبنى الحالي سيكون له مدخل باتجاه حدائق الصحوة والطاقة الاستيعابية المخططة 56 مليون مسافر، أما فيما يتعلق بالفترة الزمنية فإن الموضوع ما يزال قيد الدراسة من قبل المجموعة العمانية للطيران، وسيتم الاعلان عن تواريخ البدء في هذه التوسعات في وقت لاحق.
السوق الحرة
وقال الشيخ أيمن بن احمد الحوسني الرئيس التنفيذي للشركة العُمانية لادارة المطارات: بالنسبة للسوق الحرة بالمطار الحالي تم ابلاغ كل المحلات والمطاعم العاملة في السوق الحرة عن موعد إغلاق السوق الحرة في المطار الحالي، كما تم إبلاغهم بالتاريخ منذ شهر ونصف الشهر، وبالنسبة للسوق الحرة الحالية تم طرح مزايدة من حوالي عامين وتم إسناد هذا العقد إلى الشركة الحالية التي تدير السوق الحرة، وحالياً الأعمال قيد التنفيذ، وستنجز على نهاية الشهر الجاري
وقال الشيخ أيمن الحوسني: إن من المؤشرات على المناولة الأرضية في المطار وصول أول حقيبة بعد 25 دقيقة من توقف الطائرة كلياً، وأخر حقيبة بعد 45 دقيقة من توقف الطائرة، وهذه المؤشرات عالمية يتم تطبيقها على مشغلي الخدمات الأرضية .. مضيفا: تم طرح فرص للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مبنى مطار مسقط الدولي الجديد في جانب المحلات والمطاعم، وهناك حوالي 7 شركات متوسطة وصغيرة في المطار الجديد، وفي موضوع التموين وخلافه من المعدات والصيانة نحث الشركات الكبيرة لتعطي الشركات الصغيرة والمتوسطة فرصا في مشروع المطار الجديد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «الخدمات البترولية»: 2190 ساعة طيران لخدمة حقل «ظهر» فى 2017
التالى التضخم في السودان يقفز إلى 52 في المئة بعد هبوط حاد للجنيه