أخبار عاجلة

مصرفيون: حبس «عز» لا علاقة له بالموافقة على جدولة مستحقات الشركة

مصرفيون: حبس «عز» لا علاقة له بالموافقة على جدولة مستحقات الشركة
مصرفيون: حبس «عز» لا علاقة له بالموافقة على جدولة مستحقات الشركة

استبعدت مصادر مصرفية ان يؤثر الحكم القضائى بحبس رجل الاعمال احمد عز على موقف البنوك الممولة لمصنع حديد الدرفلة بالعين السخنة. حيث تتمتع الشركات التابعة له بجدارة ائتمانية جيدة.
وحصلت «حديد عز الدرفلة» على 3.05 مليار جنيه من تحالف مصرفى، لتمويل مصنعها بالعين السخنة، صاحب رخصة الحديد المخالفة للقانون، وبسببها صدر حكم قضائى الاسبوع الماضى بحبس رجل الاعمال احمد عز امين التنظيم السابق بالحزب الوطنى المنحل.
اضافت المصادر لـ«مال وأعمال ـ الشروق» أن البنوك وافقت على اعادة جدولة الديون المستحقة عن شركة عز، بعد سددها اول قسطين مستحقين عليها فى عام 2015 عن القرض الموجه لمصنع العين السخنة، بسبب توقف امداد الغاز الطبيعى.
وتبلغ تكلفة مصنع العين السخنة لحديد الدرفلة الذى بدأت الشركة فى تشييده منذ عام 2010 نحو 550 مليون دولار، ويستهدف إنتاج 1.8 مليون طن سنويا من الحديد المختزل.
كانت البنوك توقفت عقب ثورة 25 يناير عن استكمال صرف القرض الذى سبق واتفقت عليه مع شركة عز للدرفلة، لتمويل مصنعها فى العين السخنة وهو المصنع صاحب رخصة الحديد، التى كانت واحدة من أسباب حبس رجل الأعمال وأمين التنظيم السابق بالحزب الوطنى المنحل أحمد عز، لتعاود مرة اخرى استئناف القرض مطلع العام الماضى، بعد التزام الشركة بالشروط التى وضعتها البنوك، والتى من أهمها استقالة أحمد من مجلس إدارة الشركة.
وحصلت شركة عز، خلال 2015 على قرض بنحو 1.7 مليار جنيه من بنكى الأهلى المصرى والعربى الأفريقى لتمويل رأس المال العامل للشركة، والذى يعد اول قرض تحصل عليه الشركة بعد خروج رجل الاعمال احمد عز من محبسه.
وكانت محكمة جنايات القاهرة، أجلت إعادة محاكمة رجل الأعمال أحمد عز، وعمرو عسل، رئيس هيئة التنمية الصناعية السابق، فى اتهامهما بإهدار المال العام، بما بلغت قيمته 660 مليون جنيه، وتسهيل الاستيلاء عليه فى القضية المعروفة إعلاميًا باسم «احتكار الحديد»، لجلسة 4 أبريل المقبل؛ لتنفيذ طلبات الدفاع، مع إلقاء القبض على عز وعسل وحبسهما على ذمة القضية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سقوط سائقين بحوزتهما 60 كيلو بانجو فى سيارة بطريق الأقصر أسوان الصحراوى