أخبار عاجلة
الفقى: "الخليج" لن يقوى إلا بمصر -
الإبراشى: مصر سوق لبيع قطع غيار البشر -
عبدالباسط حمودة: الأفراح الشعبية بقت غريبة -
عبدالباسط حمودة "أتعلمت الموسيقي من الحياة" -
محمد علي رزق أخر المنضمين لـ "الحصان الأسود" -
محمد رشاد يدعم ويشارك في حملة "إتحدى نفسك" -
«السعودية» تتسلم 11 طائرة خلال 30 يوماً -

متهمة بمؤسسة بلادي : "انا محبوسة بقالي سنتين ومحتاجة عملية بالمعدة"

متهمة بمؤسسة بلادي : "انا محبوسة بقالي سنتين ومحتاجة عملية بالمعدة"
متهمة بمؤسسة بلادي : "انا محبوسة بقالي سنتين ومحتاجة عملية بالمعدة"
طالبت أميرة فرج، المتهمة الرابعة في قضية "بلادي"، أثناء نظر قضية،اتهامهم بارتكاب جرائم تشكيل وإدارة عصابة متخصصة فى الاتجار بالبشر، والاستغلال الجنسى للأطفال لجمع تبرعات مالية من المؤتمرات ، بإخلاء سبيلها مراعاة لظروف المرضية ومساعدة أمها المريضة بالسرطان.

وسمحت المحكمة لها بالحديث، وقالت وهي تبكي "أنا متطوعة للجمعية وتاني مرة أروح اتقبض عليا، وانا مليش ذنب ومحبوسة بقالي سنتين ومعرفش حاجة".

وأضافت: "والدتي عايشة لوحدها في الاسكندرية ومريضة بالسرطان، وأنا بحاجة لعملية في المعدة" فطلبت المحكمة من محاميها التقرير الطبي بحالتها ومذكرة للعرض على المحكمة".

كانت تحقيقات النيابة، أسفرت عن أن المتهمين كل من: "محمد حسنين مصطفى، وآية محمد نبيل، وشريف طلعت محمد، وأميرة فرج محمد، وإبراهيم عبد ربه أبو المجد، وكريم مجدي محمود، ومحمد السيد محمد، وزينب رمضان عبد المعطى "هاربة"، بتشكيل عصابة إجرامية منظمة لاستقطاب أطفال الشوارع، والهاربين من سوء معاملة ذويهم، واحتجازهم داخل كيان مخالف للقانون، وبدون ترخيص وأطلقوا عليه "جمعية بلادى"، فى شقة بالعقار رقم 31 شارع محمد محمود، دائرة قسم عابدين، بالقاهرة.

وكشفت التحقيقات أن المتهمين أغلقوا على الأطفال أبوابًا حديدية، وعاملوهم بالعنف والقسوة، وجردوهم من ملابسهم، وأجبروهم على ارتكاب أعمال منافية للآداب، والتقطوا لهم صورا إباحية، ومشاهد تمثيلية، تظهر تعاطيهم المخدرات، وممارسة التسول، واستجداء الناس، وعرضوا تلك المشاهد بندوات خاصة؛ لإيهام الحاضرين بالبؤس الذى يتعرض له الأطفال، كى يتمكنوا من جمع التبرعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى حبس رئيس مجلس مدينة المنيا سنة وعزله من منصبه