أخبار عاجلة

⁠⁠⁠⁠⁠شاهد بـ«بيت المقدس»: أطلقت النار.. والقاضي: مصفتهمش ليه جاتك خيبة

⁠⁠⁠⁠⁠شاهد بـ«بيت المقدس»: أطلقت النار.. والقاضي: مصفتهمش ليه جاتك خيبة
⁠⁠⁠⁠⁠شاهد بـ«بيت المقدس»: أطلقت النار.. والقاضي: مصفتهمش ليه جاتك خيبة
استمعت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة إلى شاهد الإثبات الثانى حول واقعة إطلاق النار على كمين بالتجمع الأول.

وقال الشاهد إنه كان يعمل ضابط شرطة وكلف بالخدمة في الكمين المتواجد بطريق التجمع الأول، وإنه أصيب بشظايا في جنبه الأيسر.

وعن سؤال المحكمة للشاهد عن تصرفه بعد إطلاق النار على الكمين، أكد الشاهد أنه أطلق الرصاص في الهواء تجاه مطلقي النار على الكمين، ليعنف رئيس المحكمة الشاهد ووجه حديثه له قائلا:" انت أضرب عليك نار ليه مصفتش مطلقي النار على الكمين".

وأضاف:"انت لو جتنى وقلتلى صفتهم كنت هديك جايزة"، وطلب على إسماعيل أن يثبت ما قاله رئيس المحكمة للشاهد فرد رئيس المحكمة:"أي حد يضرب نار يتصفى على طول انت عايز الإرهابيين يضربوا نار عليهم وما يتصفوش".

⁠⁠⁠⁠كما ⁠⁠⁠استمعت المحكمة إلى شاهد الإثبات الثالث، والذي قال إنه يعمل أمين شرطة، وعن سؤال المحكمة للشاهد عن أقواله حول واقعة إطلاق النار على كمين شرطة بطريق التجمع الأول، أكد الشاهد أن مجهولين أطلقوا النار على الكمين، وأنه أخذ ساترا بعد إطلاق النار على الكمين، ولم يتمكن الشاهد من إطلاق النار على المتهمين، وهنا تدخل رئيس المحكمة ووجه حديثه للشاهد قائلا:" مصفتش ليه مطلقي النار على الكمين.. جاتك خيبة".

وجاء ذلك أثناء نظر محاكمة 213 متهمًا من عناصر تنظيم "أنصار بيت المقدس" الإرهابي، لارتكابهم 54 جريمة تضمنت اغتيالات لضباط شرطة ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت عدة منشآت أمنية.

وأسندت النيابة إلى المتهمين ارتكابهم جرائم تأسيس وتولي قيادة جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة في حركة حماس الجناح العسكري لتنظيم جماعة الإخوان، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «الداخلية»: دوى الانفجار بالقاهرة الجديدة ناجم عن حريق بماسورة غاز أثناء صيانتها