أخبار عاجلة

نائب يطالب بحضور وزراء النقل السابقين لمناقشة «القطار المكهرب»

نائب يطالب بحضور وزراء النقل السابقين لمناقشة «القطار المكهرب»
نائب يطالب بحضور وزراء النقل السابقين لمناقشة «القطار المكهرب»

طالب النائب محمد عبدالغني تشكيل لجنة خبراء تضم وزراء النقل السابقين سعد الجيوشي وإبراهيم الدميري، في حضور الوزير الحالي هشام عرفات، لمناقشة استئناف المفاوضات مع شركة افيك الصينية وتوقيع اتفاقية لتنفيذ مشروع القطار المكهرب الخاص بالعاصمة الإدارية، وذلك عقب توقف تلك المفاوضات دون معرفة الأسباب.

وقال «عبدالغني»، في طلب إحاطة على هامش اجتماع لجنة النقل، برئاسة وكيل اللجنة، الثلاثاء، إن «المشروع سيتم تنفيذه بقرض تبلغ قيمته 730 مليون دولار، وهو ما يمثل مزيدا من الأعباء على الموازنة العامة للدولة، خاصة في ظل ارتفاع سعر الصرف، وذلك دون معرفة شروط الاتفاق أو دراسات الجدوي الاقتصادية لتنفيذ هذا المشروع في ظل الأوضاع الاقتصادية الراهنة والعجز الذي تعانيه الموازنة العامة للدولة وترتيبه في أولويات خطط الدولة للنقل».

وأضاف أن «المشروع سيتكلف مليارا ونصف المليار دولار، فيما تعهدت وزارة النقل بتوفير 500 مليون دولار، وبالتالي فهناك رغبة من قبل الوزارة فى الحصول على القرض لاستكمال المشروع، دون تحديد أسباب التأجيل»، مشيرًا إلى أن «المشروع الأول من القاهرة إلى العاشر من رمضان يمر بالمدن الصناعية بغرض التنمية والعمران، لكن تم تعديل المشروع ليصل إلى العاصمة الإدارية دون تقديم دراسة جدوى».

من جهته، قال طارق أبوالوفا، رئيس الإدارة المركزية للتخطيط بالهيئة القومية للأنفاق، إن مشروع القطار المكهرب لنقل الركاب والبضائع تم الإعلان عن تكلفته بمبلغ 1837 مليون دولار، وتم التفاوض للوصول إلى مليار ونصف دولار، مشيرا إلى أن الدراسات الأولية للمشروع أشارت إلى أن سعر تكلفة التذكرة سيصل إلى 28 جنيها، وهو ما رفضته القيادة السياسية، حتى لا يولد المشروع ميتا، وبالتالي هناك رفض لمشاركة المستثمرين تجنبا لزيادة الأعباء على المواطنين.

وتابع: «كل خطوط المترو في أغلب الدول تنفذها الحكومات، ويعقبها تدخل مشاركة القطاع الخاص في الإدارة والتشغيل».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى رئيس الوزراء يتوجه إلى مجلس النواب