أخبار عاجلة
قرار الفائدة الأوروبية -
عملية التصويت على الفائدة البريطانية -
برنامج شراء الأصول في بريطانيا- ديسمبر -
الرياض: بلدية الشميسي تغلق 187 منشأة مخالفة -

هل تحول شراء بوجاتي شيرون إلى تجارة؟

هل تحول شراء بوجاتي شيرون إلى تجارة؟
هل تحول شراء بوجاتي شيرون إلى تجارة؟

قد لا يعلم البعض أنه عند شراء سيارة خارقة نادرة مثل بوجاتي شيرون، فسيتوجب على العميل الانتظار لمدة سنتين أو 3 سنوات قبل أن يتسلم السيارة. لكننا لاحظنا ظاهرة منتشرة مؤخراً، وهي أن بعض العملاء الذين يحصلون على سيارتهم مبكراً يستغلون هذا الأمر لتحقيق ربح مالي. فعلى سبيل المثال يمكنك شراء هذه النسخة من بوجاتي شيرون واستلامها على الفور بدلاً من الانتظار لعدة سنوات.

وقد يكون هناك سبب وجيه أجبر مالك هذه النسخة من عرضها للبيع، لكن على جميع الأحوال ستنتقل شيرون إلى مالك جديد خلال أقل من عام واحد منذ خروجها من المصنع. كما وصلتنا معلومات غير رسمية بأن هذه هي أول نسخة من بوجاتي شيرون تصل إلى بريطانيا.

ومن الواضح أن مالك هذه النسخة اعتنى جيداً بها، فهي مغطاة بطبقة حماية للطلاء الخارجي التي يقدمها ضمان بوجاتي، كما تم تزويد المقصورة بمقاعد رياضية اختيارية من ألياف الكربون يبلغ ثمنها 15,960 جنيه استرليني (78,810 ريال سعودي) وديكور للمقصورة من الجلد وألياف الكربون يبلغ ثمنه 53,226 جنيه استرليني (262,830 ريال سعودي)، أي أن ثمن هذه الإضافات على المقصورة يساوي سعر سيارة رياضية فاخرة!

ولم يتم الإعلان عن السعر المطلوب لهذه النسخة من السيارة الأسطورية، ورغم قطعها لمسافة 2,140 كلم إلا أننا نتوقع أن تباع بمبلغ لا يقل عن 3 ملايين دولار أمريكي، أي ما يعادل 11,250,000 ريال سعودي. لكن هل تستحق هذا المبلغ؟

الإجابة هي نعم، ليس فقط بسبب محركها الخرافي ذو 16 أسطوانة والذي يولد قوة 1,500، بل لأن قائمة الانتظار لشراء شيرون جديدة تبلغ مدتها 3 سنوات، لذا فإن اختصار هذه المدة يستحق دفع مبلغ إضافي من أجل الحصول على أسرع سيارة في العالم.

يذكر أن بكر أزهر قام مؤخراً بتجربة بوجاتي شيرون، التي تنطلق من 0 إلى 100 كلم/سا خلال 2.5 ثانية فقط، قبل أن تصل إلى سرعة قصوى محددة الكترونياً عند 420 كلم/سا، لكنها قادرة على الوصول إلى سرعة 460 كلم/سا تقريباً عند فصل المحدد الالكتروني.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لادا الروسية تعود للسوق الأردنية