أخبار عاجلة
الفقى: "الخليج" لن يقوى إلا بمصر -
الإبراشى: مصر سوق لبيع قطع غيار البشر -
عبدالباسط حمودة: الأفراح الشعبية بقت غريبة -
عبدالباسط حمودة "أتعلمت الموسيقي من الحياة" -
محمد علي رزق أخر المنضمين لـ "الحصان الأسود" -
محمد رشاد يدعم ويشارك في حملة "إتحدى نفسك" -
«السعودية» تتسلم 11 طائرة خلال 30 يوماً -

مؤسسة البابطين تنظم أنشطة ثقافية تدعو للسلام برعاية الأمم المتحدة

مؤسسة البابطين تنظم أنشطة ثقافية تدعو للسلام برعاية الأمم المتحدة
مؤسسة البابطين تنظم أنشطة ثقافية تدعو للسلام برعاية الأمم المتحدة

كتب أحمد منصور

تستعد مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية لإقامة أنشطة ثقافية تتعلق بالسلام والتعايش بين الشعوب مع الأمم المتحدة من خلال المعهد العالمى للسلام التابع لها، وبهذه المناسبة استقبل رئيس المؤسسة عبد العزيز سعود البابطين مبعوث الأمم المتحدة السابق الدبلوماسى المعروف تيرى رود لارسن يرافقه مدير المعهد العالمى للسلام نجيب الفريجى.

 

وجرى اللقاء فى مكتبة البابطين المركزية للشعر العربى حيث أعلن البابطين عن فعاليات مشتركة سوف تقيمها المؤسسة، بالتعاون مع المعهد العالمى للسلام، قائلاً: يسعدنا أن نمد أيدينا للأصدقاء فى الأمم المتحدة وكل الشخصيات المؤثرة الداعية للسلام والتعايش بين الشعوب، مشيراً إلى أن المؤسسة تسعى إلى استكمال الدور التاريخى للعرب الذين أسسوا حضارة قائمة على الحكمة والسلام والمحبة.

 

وأضاف أننا نكرس السلام مع مئات المفكرين والمثقفين والشخصيات المؤثرة عالمياً من خلال دعوتنا لهم لإحياء لغة الحوار حول العالم فى الدورات التى تقيمها مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية.

 

وأوضح البابطين أن المؤسسة من خلال دوراتها التى تقيمها فى مختلف دول العالم تعمل بشكل حثيث على إيقاف الحروب والقتل والدمار الذى تتعرض له البشرية حالياً، وأكد أن إقامة أنشطة مع الأمم المتحدة حول السلام ونبذ الحروب سيكون له الدور الأمثل والأكثر فاعلية لما للأمم المتحدة من أهمية فى هذا المجال.

 

وأشار البابطين إلى حاجة العالم اليوم لثقافة السلام: وقد عززت المؤسسة هذا المفهوم سواء من خلال دوراتها أو من خلال مركز البابطين لحوار الحضارات أو مركز البابطين للترجمة وغيرها من الأعمال التى أنشأتها المؤسسة حين وجدت أن حاجة العالم للسلام بدأت تتزايد فى السنوات الأخيرة، وبأن هناك سوء فهم بين الشعوب يجب إزالته كى تتوقف الكراهية والحروب ويحل السلام.

 

من جانبه أبدى الدبلوماسى تيرى رود لارسون سعادته بالعمل يداً بيد مع مؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية، ومع رئيسها عبدالعزيز سعود البابطين الذى وصفه لارسن بأنه صديق العالم فى إشارة إلى أن له الكثير من الأصدقاء الذين يحملون رغبته بالسلام حول العالم.

 

وأكد "لارسن" على أنه بحث مع عبد العزيز سعود البابطين إقامة أنشطة ثقافية مشتركة بين المعهد العالمى للسلام ومؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية، مشيراً إلى أهمية هذه الأنشطة لتحقيق ثقافة السلام التى يتطلبها عالمنا اليوم.

 

وحضر اللقاء الأمين العام لمؤسسة عبد العزيز سعود البابطين الثقافية عبد الرحمن خالد البابطين والدكتور التهامى العبدولى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد الحلو يكشف حقيقة قراره اعتزال الغناء