أخبار عاجلة
بالفيديو.. رسالة هامة من "أديب" لمحافظ "المركزي" -
رئيس ريال مدريد: زيدان المدرب الأفضل في العالم -
قائد الكوماندوز مطلب أهلاوي -
الأخضر يكتشف غابات فرانكفورت قبل استراليا -
مي عمر ابنة حبيبة "الزعيم" في "عفاريت عدلي علام" -

«أخضر يابس» و«عملات سرية» و«ذاكرة عباد الشمس».. ثلاثة أفلام مصرية فى مهرجان أيام بيروت السينمائية

«أخضر يابس» و«عملات سرية» و«ذاكرة عباد الشمس».. ثلاثة أفلام مصرية فى مهرجان أيام بيروت السينمائية
«أخضر يابس» و«عملات سرية» و«ذاكرة عباد الشمس».. ثلاثة أفلام مصرية فى مهرجان أيام بيروت السينمائية

تشارك مصر فى الدورة التاسعة لمهرجان ايام بيروت السينمائية بثلاثة أفلام الذى يقام فى الفترة من 15 إلى 24 مارس هى «أخضر يابس» للمخرج محمد حماد الحاصل على جائزة أفضل مخرج فى مهرجان دبى السينمائى الدولى ليكون بذلك أول مخرج مصرى يحصد هذه الجائزة عن فيلم روائى طويل، أخضر يابس بدأ أول عروضه ضمن مسابقة صناع سينما الحاضر فى الدورة 69 من مهرجان لوكارنو السينمائى الدولى ليصبح أول فيلم مصرى يشارك فى هذه المسابقة منذ بداية المهرجان العريق، فى حين كانت آخر محطات الفيلم مهرجان أسوان الدولى لسينما المرأة والذى حصلت فيه هبة على بطلة الفيلم على جائزة أفضل ممثلة .الفيلم تدور قصته حول الفتاة إيمان ذات الشخصية المحافظة الملتزمة بالعادات والتقاليد، والتى تعيش حياتها وفق الأعراف الاجتماعية الثابتة لديها، وتحاول رعاية شقيقتها الصغرى نهى بعد وفاة والديها، وعندما يتقدم أحد الرجال لطلب يد شقيقتها، تطلب إيمان من أعمامها أن تقابله فى وجود عائلته.

الفيلم الثانى هو «عملات سرية فى المصنع» اخراج محمد علام، والثالث «ذاكرة عباد الشمس» اخراج مى زايد.

يقام المهرجان هذا العام تحت عنوان «السينما والهجرة» برعاية وزير الثقافة الدكتور «غطاس الخورى»، ويشمل تظاهرتين موازيتين هما «سينما المنفى»، و«سينما الفؤاد»، إضافة إلى عروض عربية حققت نجاحا وتتويجا لها فى مهرجانات عربية ودولية.

يفتتح المهرجان بالفيلم اللبنانى «ربيع» للمخرج» فاتشيه بولجوريان الذى شارك فى تظاهرة «أسبوع النقاد» ضمن الدورة الأخيرة لمهرجان كان السينمائى الدولى، وحازت بطلته «جوليا قصار» على جائزة أفضل ممثلة من مهرجان دبى السينمائى الدولى، ويختتم بالفيلم الوثائقى «اصطياد الأشباح» للمخرج «رائد أنضونى» (فلسطين) الذى حصل على جائزة أفضل وثائقى من الدورة الأخيرة لمهرجان برلين السينمائى الدولى.

ويعرض فى تظاهرة سينما المنفى أفلام «عائد إلى حيفا» للعراقى قاسم حول، و«ليس لهم وجود» اخراج مصطفى أبوعلى، و «خارج الإطار ــ ثورة حتى النصر» اخراج مهند يعقوبى، و«المنام» للسورى «محمد ملص» والجائزة (the prize) للأرجنتينية بولا ماركوفيثش، أما تظاهرة سينما النبض فهى تنظم بالتعاون مع المعهد الفرنسى فى لبنان ويتزامن مع شهر الفرانكوفونية، وتضم عروضا تجريبية قصيرة منها: «نوبة هلع» لخالد الورع ــ سوريا) «فى المستقبل أكلوا من أفخر أنواع البورسلين «لاريسا سنسور، وسورن ليند ــ فلسطين، الدنمارك، «سكون السلحفاة» لروان ناصيف ــ لبنان، «تسكع فى المينا» (كندا الحسن ــ لبنان) «عملات سرية فى المصنع» لمحمد علام ــ مصر «ذاكرة عباد الشمس» لمى زايد ــ مصر «ما بعد الصمت» لانتصار بلعيد – تونس.

ومن تونس يشهد المهرجان عرض مجموعة من الافلام منها الفيلم الفائز أخيرا بـ«التانيت الذهبى»: «زينب تكره التلج» للمخرجة كوثر بن هنية و«آخر واحد فينا» اخراج علاء الدين سليم، «غدوة حى» اخراج لطفى عاشور «نحبك هادى» اخراج محمد بن عطية، جولة مهرجانات دولية حافلة بالجوائز، ففى مهرجان برلين السينمائى الدولى فاز الفيلم بجائزة أفضل أول فيلم طويل للمخرج محمد بن عطية وجائزة الدب الفضى للممثل مجد مستورة، فى مهرجان برلين السينمائى، ويشارك فى بطولة الفيلم ريم بن مسعود وصباح بوزيد. يحكى الفيلم قصة هادى، وهو شاب قليل الكلام ورد الفعل، لا ينتظر من الحياة شيئا يُذكر، ويترك لأمه المتسلطة شئون تنظيم زواجه من خديجة. قبل زواجه بيومين، يتعرف هادى فى مدينة المهدية على ريم، التى تجذبه حريتها ولا مبالاتها، ليجد نفسه مأخوذا بهذا العشق الناشئ و«خلينا هكا خير» اخراج مهدى البصراوى ويعرض لبنان فيلم يا عمرى «لهادى زكاك، والجزائر «سمير فى الغبار» لمحمد أوزين، ويظهر الفرنسى جيرار دو بارديوفى «tour de france» لـ «رشيد دجيدانى، ومن المغرب «جوع كلبك» لـ«هشام العسرى»

وفاز بالعديد من الجوائز، من بينها جائزة الكونفدرالية الأفريقية للنقد السينمائى فى مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية وجائزة أحسن إخراج فى مهرجان خريبكة للسينما الأفريقية بالمغرب.

وتدور أحداث «جوع كلبك» حول التاريخ المعاصر للمغرب منذ مطلع الستينيات وحتى منتصف التسعينيات من القرن الماضى، من خلال الكشف عن الأسرار المظلمة فى حياة وزير الداخلية السابق إدريس البصرى، أهم رموز النظام الأمنى والمسئول عن عدد لا يحصى من انتهاكات حقوق الإنسان وعمليات التعذيب والقتل فى ظل نظام الملك الحسن الثانى، ويشارك فى بطولة الفيلم بنعيسى الجيرارى ولطيفة أحرار، وهو من توزيع شركة MAD Solutions فى العالم العربى.

ومن قطر «كأس العمال» إخراج آدم صوبل فى إنتاج مشترك مع بريطانيا.

وتقام على هامش ليلة خاصة للأفلام العربية القصيرة ويعرض فيها من لبنان فيلم «وقت» لوائل ديب، و«الصراط المستقيم» لفؤاد عليوان، و«دجل» لمارى لويس ألبا، و«صبمارين» لمونية عقل، فاز الفيلم بجائزة لجنة التحكيم فى الدورة الـ 13 من مهرجان دبى السينمائى الدولى، ويشارك فى بطولته جوليان فرحات، يمنى مروان وعادل شاهين وتدور أحداث الفيلم حول هالة، وهى امرأة بروح طفلة شرسة، فى ظل التهديد الوشيك الذى تفرضه أزمة النفايات فى لبنان، تصبح هالة هى الوحيدة التى ترفض قرار الإخلاء، وتتشبث بكل ما يتبقى من وطنها. و«طفر» لزاهر جريدينى. و«تصريح» لغنى عبود، ومن سوريا «ماريه نوستروم» لرنا كزكز، وأنس خلف «الولد والبحر» لسامر العجورى ومن الأردن «عينى» لأحمد صالح الفائز بجائزة أفضل فيلم تحريك قصير ضمن جوائز أوسكار للطلبة، مستوحى من أحداث حقيقية ويدور حول منظور بضعة صبية صغار لمخاطر الحرب ومهالكها، حيث يجمع هؤلاء الصبية شغفهم بالموسيقى وسرورهم بالألحان. ومن السودان «نيركوك» لمحمد كردوفانى. كما يعرض فيلم قنديل البحر: قنديل البحر اخراج داميان انورى ويتناول قضية العنف ضد المرأة من خلال قصة نفيسة الأم الشابة التى تخرج فى نزهة إلى البحر مع عائلتها، لكن يتعرض لها مجموعة من الشباب أثناء سباحتها فى البحر متسببين فى غرقها، ومع عدم وجود شهود عيان على الحادث يستولى القلق والخوف على عائلتها وسكان المدينة، خاصة مع بدء موت العديد ممن يرتادون الشاطئ للسباحة بشكل غامض.

أيام بيروت السينمائية مهرجان تنظمه بيروت دى سى منذ 2001، وهو يسعى للترويج للسينما المستقلة اللبنانية والعربية، وتشجيع السينمائيين الشباب، ويجمع المهرجان فى كل دورة أكثر من 200 متخصص وطالب فى مجال السينما من لبنان والعالم العربى، بالإضافة إلى أسماء دولية مرموقة فى صناعة السينما تشارك فى ورش عمل، حلقات مستديرة وجلسات تفاعلية يتم تنظيمها ضمن فعاليات المهرجان.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بالصور.. فاروق حسنى يقرأ مستقبل الثقافة والفن فى أتيليه الإسكندرية