أخبار عاجلة
عبد العال لنائب أشاد بالحكومة: أشكر البرلمان -
برلماني: هناك مؤامرة ضد مصر تستهدف الشرطة -
أحداث العريش تثير أزمة داخل مجلس النواب -
وكيل النواب: الحكومة مصرة على إحراج البرلمان -
ارتفاع الدولار إلى مستويات قياسية في ٦ بنوك -
الإسكان: الانتهاء من 38 قرية بالظهير الصحراوي -
توقعات بزيادة أسعار السجائر الأجنبية -

حصاد السينما المصرية 2016.. هزيمة "اللمبى" محمد سعد "تحت الترابيزة"

حصاد السينما المصرية 2016.. هزيمة "اللمبى" محمد سعد "تحت الترابيزة"
حصاد السينما المصرية 2016.. هزيمة "اللمبى" محمد سعد "تحت الترابيزة"

بأى حال من الأحوال، لا يمكن إغفال هزيمة النجم الكوميدى محمد سعد، سينمائيا فى عام 2016، وخفوت نجمه فى شباك التذاكر، بعد إخفاق إيرادات فيلمه الأخير "تحت الترابيزة" بطولة نرمين الفقى، حسن حسنى، تأليف وليد يوسف، إخراج سميح النقاش.

 

ورغم أن هناك أياد خفية وراء ما حدث مع محمد سعد، وعلى رأسها منتج الفيلم نفسه وائل عبد الله، الذى باعه للموزعين فى دول الخليج وتقاضى ما أنفقه بل وكسب من ورائه، إلا أنه ترك أثرًا على محمد سعد ونجوميته.. فقبل 14 عاما من الآن، كان لا حديث فى الوسط السينمائى داخل مصر وخارجه إلا عن النجم الكوميدى بعد تحقيق فيلمه "اللمبى" أعلى الإيرادات حين كانت تتراوح سعر التذكرة من 6 لـ 10 جنيهات.

 

ورغم أن السنوات الأخيرة شهدت تأرجح مؤشر نجم محمد سعد، عند الصعود والهبوط، إلا أن ما حدث فى فيلمه الأخير، هزه خصوصا بعد ما ساهم المنتج فى رفع الفيلم من دور العرض بعد أيام من طرحه، وتعامل النقاد مع الحدث بأسلوب قاس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شاهد.. ناهد السباعي تتمني لجمهورها في 2017 سنة سعيدة
التالى محمد سلماوى معقبا على مشروع ضم سيرة الأبنودى للمناهج: خطوة متأخرة