أخبار عاجلة
إرجاء اتمام عملية بيع ميلان لشركة صينية حتى مارس -

مركز السينما العربية يُطلق مؤتمر Arab Cinema LAB في مهرجان دبي السينمائي الدولي

مركز السينما العربية يُطلق مؤتمر Arab Cinema LAB في مهرجان دبي السينمائي الدولي
مركز السينما العربية يُطلق مؤتمر Arab Cinema LAB في مهرجان دبي السينمائي الدولي

تشهد الدورة الـ 13 من مهرجان دبي السينمائي الدولي من 7 إلى 14 ديسمبر، إطلاق مؤتمر Arab Cinema LAB كأحدث أنشطة مركز السينما العربية الذي تنظمه شركة MAD Solutions، وهو المؤتمر الأول من نوعه لمناقشة الهيكل التمويلي للأفلام لتسريع إنتاج مشاريع سينمائية جديدة وأفكار لإدارة الأعمال السينمائية من شأنها أن تدفع صناعة السينما العربية إلى الأمام خلال العام المقبل.

 

ويقام مؤتمر Arab Cinema LAB ضمن سوق دبي السينمائي يوم الاثنين 12 ديسمبر من 10 صباحاً وحتى 1 ظهراً في مسرح أرينا بمدينة جميرا التي تستضيف فعاليات المهرجان، حيث يضم مجموعة مختارة من صناع الأفلام، المنتجين المبدعين، الممولين، الموزعين وممثلي مؤسسات البث، حيث يسعى المؤتمر لفتح مسارات إنتاج جديدة لرواة القصص العربية المتميزة من خلال عرض أعمالهم ووضع الأسس لثقافة استثمار أكثر قوة.

 

وقد تم تصميم وتنسيق المؤتمر ليقتصر الحضور به على الدعوات فقط، وسوف يعرض مشاهد حصرية من مجموعة مختارة بعناية من أهم المشاريع السينمائية العربية المنتظرة بشدة والتي تمر حالياً بمراحل مختلفة من الإنتاج، كما ستشغل تلك المشاريع السينمائية المختارة اهتمام السينما في العالم خلال العام المقبل حين يتم الانتهاء منها وعرضها في المهرجانات الدولية ودور العرض خلال 2017 وما بعدها.

 

وسوف يتخلل مشاهد المشاريع السينمائية التي تُعرض للمرة الأولى، برنامج مكثف من عروض معلوماتية اقتصادية تقدمها شخصيات رائدة في صناعة السينما، وستركز على بناء وتسريع بيئة سينمائية تحقق الاكتفاء الذاتي لصناع السينما العربية.

 

"مثل أفضل المختبرات، سيكون Arab Cinema LAB بمثابة حقل تجارب ومنصة إطلاق لما هو قادم على حد سواء" يقول الخبير السينمائي كولين براون الشريك المسؤول عن العمليات الدولية في MAD Solutions الذي سيتولى إدارة فعاليات المؤتمر، ثم أضاف قائلاً "عندما تتفحص ملف حسابات المكسب والمخاطرة للأفلام الروائية العربية من منظور كلي واسع للصناعة، يمكنك ملاحظة فرصة ذهبية لممولي الأفلام بالقطاع الخاص، فقط حال كانت هناك بيئة ملائمة لتلك الصناعة يمكن من خلالها ممارثة الاستثمار والإقراض بثقة أكبر. المؤتمر يسعى لتوفير هذا المناخ عبر تعريف المستثمرين على بعض من أكثر مشروعات الأفلام جاذبية، والتي يجري العمل عليها حالياً، وفي نفس الوقت يعرفهم على وضع سوق السينما العربية".

 

ومن جانبه يوضح المحلل السينمائي علاء كركوتي، رئيس مجلس إدارة MAD Solutions "ماتزال هناك الكثير من الأسئلة المطروحة حول صناعة السينما العربية؛ ما هو حجم الاستثمار في السينما العربية كل عام؟ ما هو عائد الاستثمار والربحية؟ ما هي الصورة الكبيرة للتمويل إذا سُمح لسوق السينما العربية أن يستفيد من كل الفرص المحتملة؟ الآن، يمكننا من خلال Arab Cinema LAB تقديم إجابات لهذه القضايا الأساسية للمرة الأولى. عند اختيار الأفلام العربية لعرضها في هذا المؤتمر، عمدنا إلى انتقاء المشاريع من دول عربية متنوعة لتوضيح إلى أي مدى لدينا فرص محتملة تتسم بالاتساع، الجدوى التجارية المثيرة للاهتمام والجماهيرية عبر كل بلاد العالم العربي. نريد أن تصبح تلك الاستثمارات متنوعة مثل السينما العربية نفسها. نؤمن أيضاً بأنه كلما تمكنا من جذب مستثمرين للمشاريع القابلة للتحقق وصناع الأفلام، كلما أصبح الباب مفتوحاً للمزيد من المواهب.ولهذا نحتاج لخلق مناخ أفضل". 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى محمد الحلو يكشف حقيقة قراره اعتزال الغناء