أخبار عاجلة
طرح 200 ألف تأشيرة سياحية سعودية في 2018 -
إيران تدرس إصدار عملة إلكترونية -
مصر تنفي فرض عقوبات على كثرة الإنجاب -
مصر تسلمت الـ4 مليارات دولار حصيلة السندات -
توقعات بنمو الاقتصاد المصري بـ4.9% خلال 2018-2017 -
باركليز: سوق الديون الخطر الأبرز عالمياً -

«إنت مش لوحدك.. One night for love».. خروجات جماعية وحفلات غنائية لـ«السناجل»

«إنت مش لوحدك.. One night for love».. خروجات جماعية وحفلات غنائية لـ«السناجل»
«إنت مش لوحدك.. One night for love».. خروجات جماعية وحفلات غنائية لـ«السناجل»

لأن «الفالنتين» هو يوم خاص جداً للمحبين، سواء كانوا أزواجاً أو فى مرحلة الخطوبة والارتباط، فقد قرر «السناجل» الاحتفال باليوم أيضاً، ولكن بمقترحات مختلفة لتعويضهم عن هذا الحرمان العاطفى، وجاءت هذه المقترحات عبر طريقتين، الأولى هى الخروج فى جروبات مجمعة لـ«السناجل»، والحصول على يوم من الفسح والمرح وقضاء سهرة جميلة، والمقترح الثانى هو مصطلح جديد يدعى «One night for love»، أو باللغة العربية «الارتباط ليوم واحد»، وهو يعنى أن يختار الشاب «السنجل» فتاة ليست فى علاقة عاطفية، ويقررا الخروج مع بعضهما فى هذا اليوم فقط، ويعيشان تجربة أنهما فى حالة ارتباط، ويتبادلان الهدايا، ويدخلان السينما، ويقضيان سهرة عادية، وكأنهما مرتبطان.

يقول محمد إبراهيم، أحد الشباب «السناجل»، وأدمن جروب للتعارف على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، إنهم فى مثل هذا اليوم، وبسبب ما يواجهونه من حالة من الإحباط واليأس لدى الشباب والفتيات، وشعورهم بالحسرة لعدم تمكنهم من قضاء هذا اليوم مع من يحبونهم، ينظمون حملات لتشجيعهم على الخروج، وتعويض هذا النقص بالجلوس مع الأصدقاء والأحباء، وهو ما يلقى ترحاباً شديداً بين الشباب.

داليا يونس، إحدى الفتيات «السناجل»، أطلقت دعوة على «فيسبوك» لحفلة غنائية لـ«السناجل» فى يوم عيد الحب، بهدف إسعادهم، وإيصال رسالة لهم بأن الحياة لا تتوقف على كونك فى علاقة حب. وقالت «داليا»: «لو كنت مش مرتبط يوم الفالنتين، أو مرتبط ومعندكش خطط أفضل، تعالى اقضى معانا ليلة غنائية مميزة، هانغنى أغانى عربى بتوصف كل المراحل اللى بيعيشها الشخص غير المرتبط».

وأضافت: «أنا مش مرتبطة لكن الهدف من الإيفنت مش- لا سمح الله- الندب عالحال، ولا السفّ على المرتبطين، لكن الهدف هو إننا نوصل رسالة إن سعادتك وانبساطك بالحياة المفروض ميتحددوش حسب حالتك العاطفية وإنك مش مرتبط»، مضيفة «كمان مينفعش نحكم أو نصنف الناس على أساس حالتهم الاجتماعية».

وقال شريف كمال، شاب «سنجل»، إنه فى يوم عيد الحب، لا يفضل الخروج من المنزل، والنزول فى الشارع، لعدم رؤية مراسم الاحتفال التى كان يتمنى أن يشارك فيها، ولكنه غير مرتبط، وهذا ما يؤثر عليه سلباً.

وأضاف: «فى هذا اليوم أبحث عن خروجات مجمعة لـ(السناجل)، حتى نتشارك سوياً، ونشعر بسعادة كبيرة نعوض بها أنفسنا عن النقص العاطفى لدينا».

أما عن فكرة «الارتباط ليوم واحد» فتقول بسمة محمود، إنها طرحت هذه الفكرة على أصحابها لتعويض أنفسهم عاطفياً فى هذا اليوم، وكتبت لهم على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»: «أنا عندى حاجة حلوة يا شباب جت فى دماغى، وهى one night for love أو الارتباط ليوم واحد، اطلبوا من أى حد نفسكوا تعملوا كده معاه، البسى فستان وانت البس حاجة شيك وحلوة، وانزلوا كلوا واشربوا، وادخلوا سينما، وامسكوا إيد بعض طول اليوم، والعبوا حتى لو كورة فى الشارع».

فيما قال كرم: «طلبت من إحدى صديقاتى الخروج فى عيد الحب، وقضاء يوم عاطفى لمدة 24 ساعة فقط، لأننا (سناجل).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «لسه قصير اليد».. «الفركشة» قبل عيد الحب هرباً من الهدايا
التالى ليلة رومانسية بين زوجين بأقل التكاليف