أخبار عاجلة
مركز عالمي يعالج «ظهر» كهربا -
تراكم البطاقات يبعد ستة لاعبين -
عدوى الفردية تنتقل إلى الأهلي -
الضغوطات تجبر مدرب الأهلي على تغيير قناعاته -
السعدي: انتظروا إنجازات تاريخية في لعبة «الأطباق» -
الأوضاع المالية تبعد الأحمد عن النجوم -
أمير الرياض يرعى انطلاقة "منتجون 5" ديسمبر المقبل -
شرطة الرياض تضبط مروجي خمور إثيوبيين -
جمرك الدرّة يُحبط تهريب 20 ألف حبة كبتاغون -
حملة شاملة لمنع الباعة الجائلين بكورنيش الدمام -
ضبط 182 مبيداً محظوراً في الرياض -
الهويدي بطلاً لطاولة مدارس الرياض -
فتح نوافذ جديدة لتحسين العوائد -
6 سعوديين في دور الـ16 للتنس الآسيوي -
«الكاراتيه» تغادر لجولة الدوري العالمي باليابان -

4.7 بليون ريال حجم الاستثمارات بين المملكة وآرلندا

4.7 بليون ريال حجم الاستثمارات بين المملكة وآرلندا
4.7 بليون ريال حجم الاستثمارات بين المملكة وآرلندا

أوضح نائب رئيس مجلس الأعمال السعودي - الآرلندي المهندس رامي إكرام أن الميزان التجاري بين السعودية وآرلندا يتجاوز 4780 مليون ريال.

وأوضح خلال اجتماع مجلس الأعمال السعودي - الآرلندي للدورة الثانية، الذي عقد بالغرفة التجارية الصناعية بجدة اليوم (الخميس)، أن المجلس يبحث الفرص المتاحة في آرلندا في القطاعات المستهدفة والتي تشمل التعليم والرعاية الصحية والطاقة والتقنية الحديثة.

وأكد إكرام حرص المجلس للعمل على تحقيق رؤية المملكة 2030، من خلال رفع مساهمة القطاع الخاص بما يسهم في تفعيل دور القطاع الخاص الوطني المهم في تنويع مصادر الدخل وتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، مؤكداً أن مجلس الغرف السعودية، مشكوراً، يعمل على تحقيق الرؤية الوطنية المباركة وتحقيق شراكة مستدامة بين القطاعين الخاص والحكومي لتحقيق «الرؤية».

ونوه بالعلاقات المميزة بين المملكة وآرلندا، مؤكداً أن البلدين تربطهما علاقات اقتصادية وتجارية قوية، جعلت من آرلندا أحد الشركاء التجاريين الرئيسين للمملكة، ولا سيما أن بين البلدين العديد من الاتفاقات، وفي مقدمها اتفاق التعاون الاقتصادي والفني، والتي تشجع وتسهل التعاون في العديد من المجالات المشتركة، إلى جانب اتفاق تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي، ومجلس الأعمال السعودي - الآرلندي، والذي يسهم في تقوية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، مؤكداً أن آرلندا تمتلك بنية صناعية تتنوع فيها الصناعات الرئيسة، والتي تضم صناعة المستحضرات الصيدلانية والمواد الكيمياوية وأجهزة الحاسوب والبرمجيات والمنتجات الغذائية والمشروبات والأجهزة الطبية، فضلاً عن المحاصيل الزراعية، التي تتركز في الشعير والبطاطا والقمح، إلى جانب السياحة.

وأبان أن المملكة تستورد العديد من السلع والمنتجات من آرلندا، ومن أبرزها مستحضرات صناعة الليمونادة، والأدوية والأغذية المخصصة للأطفال، فضلاً عن الرافعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «العمل»: لا تهاون مع المخالفين لقرار توطين الاتصالات
التالى «تعليم ينبع» يناقش نتائج مؤشرات الأداء العام