أخبار عاجلة
تايلور سويفت توقف جميع حساباتها – بالوثائق -
أحمد جمال يُطرب جمهور محكى القلعة – بالصور -
سقوط قذائف «حوثية» على أحياء سكنية في نجران -

"الشرقية" خيار العائلات السعودية والخليجية في الإجازات 11 مهرجاناً ترفع وتيرة الرهان على تحقيق الجذب السياحي

حظيت المنطقة الشرقية في صيف هذا العام ببرامج وفعاليات جعلتها من الخيارات المهمة للمواطن السعودي والخليجي وذلك لتوفر العديد من المقومات السياحية التي تعمل العديد من الجهات إلى دعمها والمضي بها قدماً لمصاف المناطق السياحية الأكثر وجهة في دول المنطقة.

وتشهد المنطقة الشرقية خلال فترة الصيف والأعياد للعام الحالي 11 مهرجاناً رئيسياً ترفع وتيرة الرهان على تحقيق الجذب السياحي والمردود الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للمنطقة والمجتمع المحلي، وتحتوي على العديد من الفعاليات العائلية والشبابية وفعاليات المجمعات التجارية والألعاب النارية.

الشرقية جاهزة للزوار

وأكد مدير هيئة السياحة والتراث الوطني، أمين مجلس التنمية السياحية بالمنطقة الشرقية، م. عبداللطيف البنيان لـ"الرياض"، أن المنطقة جاهزة لاستقبال الآلاف من المتنزهين والزوّار خلال إجازة الصيف وتقديم حزمة من الفعاليات والمهرجانات. وقال: إن جهود الشركاء في الجهات الحكومية والقطاع الخاص وبتوجيهات أمير المنطقة الشرقية، ونائبه، ووفقاً للشراكة في التنمية السياحية جاءت المشاركة في تنظيم الفعاليات والمهرجانات في المنطقة خلال فترة الصيف وما يتخللها من مناسبات الأعياد، مضيفاً أن هذه الجهود تهدف إلى تعزيز السياحة الداخلية بزيادة الإقبال على السياحة من المواطنين والسياح من دول مجلس التعاون الخليجي.

مقومات السياحة بالمنطقة

وأردف البنيان: المنطقة الشرقية تتميّز بشواطئها الخلابة ورمالها الذهبية، وواجهات بحرية جميلة تعد من أفضل الواجهات البحرية على مستوى دول الخليج، وهي من أبرز الأماكن التي تجذب الزوّار للمنطقة، إضافة إلى توافر قطاع عريض من مرافق الإيواء يوفر سعة استيعابية للزوّار من الفنادق والشقق الفندقية والمنتجعات البحرية، التي تخدم شرائح المجتمع كافة بمختلف التصنيفات التي اعتمدتها هيئة السياحة التي تتناسب مع مختلف الفئات الاجتماعية.

وتابع: تتمتع المنطقة بوجود مجمعات تجارية عديدة تعزّز من سياحة التسوّق، وعروض الدلفين والقرية المائية بالدمام، إضافة إلى نشاطات الرحلات البحرية في جزيرة المرجان بالدمام، وفي شاطئ الفناتير بالجبيل وشاطئ نصف القمر.

11 مهرجاناً هي الرهان

وزاد "البنيان": من المقرر أن تشهد المنطقة الشرقية خلال إجازة الصيف والأعياد 11 مهرجاناً وفعالية رئيسة تحقّق الجذب السياحي والمردود الاقتصادي والاجتماعي والثقافي للمنطقة والمجتمع المحلي، منها مهرجان القطيف الذي يشتمل على فعاليات عائلية متنوعة وفعاليات تراثية وفعاليات شبابية، وفعاليات "ليالي فولكلورية" في كورنيش الفناتير وتحتوي على عروض شعبية من الموروث الشعبي السعودي، وفعاليات "صيف سباركيز" في الدمام والجبيل وحفر الباطن التي ستقدم فقرات استعراضية لفرق صينية وفقرات فكاهية. وتابع، إن المنطقة سيتوافر فيها عديد من المهرجانات في إجازة الصيف؛ حيث ستشهد واجهتا الدمام والخبر هذا العام مهرجان صيف الشرقية، ستقدم خلاله أمانة المنطقة الشرقية حزمة من الفعاليات المتنوعة للعائلات والأطفال وفعاليات خاصة بالشباب. وقال "البنيان": في شهر ذي الحجة سيكون المواطنون والزوّار على موعد مع مهرجان "هلا سعودي" بالخبر الذي سيهتم بإبراز الموروث الثقافي والاجتماعي، إضافة إلى فعاليات الأسرة والطفل، مضيفاً أنه سيُقام في الجبيل خلال شهر ذي القعدة ملتقى الصناعات والحرف اليدوية الذي يهتم بعروض الحرف اليدوية وبعض الفعاليات المصاحبة، ومهرجان القطيف الذي سيقدم فعاليات متنوعة للأسرة والشباب، وفي مجمعات العثيم في الدمام والأحساء سيستمتع الجمهور بعروض فريق "النينجا تيرتلز العالمية" تبدأ من تاريخ 22/10/1438هـ لمدة 11 يوماً.

وتوقع مدير هيئة السياحة بالشرقية أن تحقّق المنطقة درجة إقبال كبيرة على مهرجانات الصيف، عطفاً على استعدادات التنظيم الجيدة من الشركاء في مجلس التنمية السياحية. وقال: تزخر المنطقة هذا الصيف بعديد من المهرجانات والفعاليات السياحية المهمة، التي تحظى بدرجة إقبال كبيرة من أهالي المنطقة وزوّارها، مضيفاً أن كل الجهات المعنية من القطاعين العام والخاص تعمل للمشاركة بكل جديد وبذل الجهود الكبيرة في المساندة من أجل إنجاح موسم الصيف بجميع فعالياته.

ارتفاع نسبة الإشغال

وكشف م. البنيان أن نسبة معدلات الإشغال بلغت كمتوسط من 50-75٪‏ علاوة على توسع قطاع الإيواء السياحي للفنادق والوحدات السكنية المفروشة والمنتجعات السياحية مما يتيح الفرصة للزائرين لأسعار في متناول الجميع.

وبين أن تنامي الحركة السياحية في المنطقة الشرقية جذب خلال الفترة الأخيرة المستثمرين من داخل المنطقة وخارجها للتوجه للاستثمار في القطاع الفندقي، حيث بلغ عدد منشآت القطاع الفندقي أكثر من 127 فندقاً بعد أن كانت 51 فندقاً فقط عام 2005م، وتمثل الفنادق فئة الخمس نجوم منها 18 فندقاً، ومن المتوقع خلال الثلاثة أعوام المقبلة دخول 77 مشروعاً فندقياً منها 13 فندقاً وعشر شقق فندقية لفئة خمس نجوم". ونوه إلى أن "النجاحات التي حققتها الحركة السياحة في المنطقة هي ثمرة لاهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله- والتخطيط لبناء مشروعات تتواكب مع التنمية السياحية للمملكة، بتوجيهات الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة رئيس مجلس التنمية السياحية بالشرقية، وبمتابعة من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس هيئة السياحة والتراث الوطني.

وبين م. البنيان أن المنطقة الشرقية شهدت تزايداً في حجم الطلب السياحي الذي قفزت معه الرحلات السياحية لأكثر من عشرة ملايين رحلة سياحية محلية ووافدة، وبمجموع إنفاق تجاوز 21 مليار ريال، وذلك بحكم موقعها الإستراتيجي على الخليج العربي ولمكانتها السياحية في مقدمة الوجهات السياحية المفضلة للسياح من المواطنين والمقيمين ومن دول مجلس التعاون، إضافة إلى تنوع الخيارات التي تلبي احتياجات السياحة على اختلاف اهتماماتهم.

مسرحيات

ومعارض للتشكيليين

بدوره، أكد محافظ محافظة الجبيل المكلف ورئيس لجنة المناسبات في الجبيل، عبدالله العسكر، أن الفعاليات ستبدأ غرة ذي القعدة بحزمة من المهرجانات والفقرات المنوعة، وستشمل المسرحيات الهادفة، وبرامج الطفل، وكذلك معرض الفن التشكيلي للتشكيليين والفنانين من الجبيل وخارجها، وعدد من برامج الأسرة الترفيهية التي ستحتضنها المسارح في الجبيل الصناعية، وقاعة الأمير متعب، وكذلك الأسواق والمراكز التجارية في المحافظة.

وقدم شكره وتقديره للرعاة والداعمين للفعاليات وللجهات الحكومية على رٍأسهم الهيئة الملكية وبلدية الجبيل وشرطة الجبيل وإدارة مرور الجبيل ومستشفى الجبيل العام وأعضاء لجنة المناسبات.

07bb083f8d.jpg شاليهات الشرقية والفنادق حققت نسب إشغال كبيرة
51a7b1f369.jpg الشرقية أحد الخيارات المهمة للسياحة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق تحذيرات من أجواء متقلبة جنوب وغرب السعودية
التالى "الوزراء البحريني" ينوه بجهود خادم الحرمين التي أثمرت عن إلغاء القيود على المصلين بالمسجد الأقصى