أخبار عاجلة

أمانة العاصمة المقدسة تنفذ بعد غد خطتها لموسم الحج

أمانة العاصمة المقدسة تنفذ بعد غد خطتها لموسم الحج
أمانة العاصمة المقدسة تنفذ بعد غد خطتها لموسم الحج

واس (مكة المكرمة)

تبدأ أمانة العاصمة المقدسة بعد غد (الأحد) تنفيذ خطتها لموسم حج هذا العام 1438 هـ الهادفة إلى تقديم الخدمات البلدية لحجاج بيت الله الحرام والمواطنين والمقيمين في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة من خلال تحقيق النظافة العامة وتجميع ونقل النفايات والتخلص منها للمحافظة على مستويات عالية من الإصحاح البيئي، إلى جانب مكافحة الحشرات الضارة والقوارض ومراقبة الأسواق والكشف على المواد الغذائية، وتنظيم المباسط والبرادات الموسمية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، إضافة إلى تشغيل وصيانة مرافق البلدية.

وأكد أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة بن فضل البار، أن الأمانة بمتابعة من الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، ونائبه الأمير عبدالله بن بندر بن عبدالعزيز وبإشراف مباشر من وزير الشؤون البلدية والقروية أكملت استعداداتها لموسم الحج من خلال تجنيد كامل الطاقات الآلية والبشرية والفنية لتوفير أفضل وأرقى الخدمات لضيوف الرحمن بما يحقق توجهات وتطلعات القيادة الرشيدة، الرامية إلى خدمة وراحة الحجاج طيلة تواجدهم بالديار المقدسة وتمكينهم من أداء فريضة الحج بكل يسر وسهولة وأمان.

وبين أن الخطة أرتكزت على أسس علمية مدروسة نتيجة الخبرات السابقة من خلال الاستفادة من الملاحظات الواردة عن المواسم الماضية ومعالجتها مع تعزيز الإيجابيات وتدعيمها للوصول بالخدمات البلدية إلى أعلى المستويات، مشيراً إلى أن الخطة تتمثل في تنفيذ الخطط المشتركة مع الجهات المعنية من خلال التنظيم العام وسلامة الطرق والعمل مع لجنة الكشف على مساكن الحجاج ولجنة الكشف على المباني الآيلة للسقوط ولجنة مكافحة الظواهر السلبية في ساحات المسجد الحرام والطرق المؤدية إليه ولجنة إدارة الحشود في ساحات ومنشأة الجمرات ولجنة التفويج ولجنة قطار المشاعر المقدسة ولجنة النقل الترددي والنقل العام بالمشاعر المقدسة، وكذلك المشاركة بمندوبين من الأمانة في غرفة عمليات الأمن العام والدفاع المدني وقوات الطوارئ في منشأة الجمرات ومشروع المملكة للإفادة من لحوم الهدي والأضاحي وأعمال الكوارث والطوارئ.

وأوضح أمين العاصمة المقدسة أنه تم تجنيد 23050 فرداً من منسوبي الأمانة والشركات والمؤسسات العاملة معها والمراقبين المؤقتين وأفراد الكشافة لتنفيذ خطتها العامة، حيث جندت الأمانة لتنفيذ خطتها في مكة المكرمة 150 مشرفا ومساعدا و237 مراقب عمال و5443 عامل نظافة و431 سائقا، وخصصت 261 معدة.

وأفاد أن أعمال مكافحة الحشرات الضارة والقوارض في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة تتم عن طرق فرق المكافحة التي تتولى عملية البحث عن بؤر توالد الذباب وتنظيفها ومعالجتها قبل تحولها إلى ذباب طائر، إلى جانب رش المواقع المحتملة للتوالد وتجفيف المستنقعات والمسطحات المائية وشفطها لمكافحة البعوض، بالإضافة لرش المبيدات الحشرية في المواقع ذات الكثافة مثل أماكن تجميع النفايات والحاويات، لافتا أنه تم تنفيذ حملات شاملة خلال شهر شوال الماضي على مناطق المشاعر المقدسة.

ولفت الانتباه إلى أن أعمال صحة البيئة تتمثل في تكثيف الجولات الميدانية على المحلات المتعلقة بالصحة العامة والتنسيق مع الجهات الحكومية في الأعمال الميدانية واستقبال البلاغات عن الصحة البيئية والأسواق من مختلف الجهات ومعالجتها ومراقبة ومتابعة تجار الجملة والتجزئة والثلاجات، والتأكد من حصول العاملين على الشهادات الصحية، مشيراً إلى أنه يوجد في مكة المكرمة 185 محلا تجاريا و408 مخابر و397 محلا للجزارة والأسماك والدواجن و1245 محلا لبيع الأكلات الشعبية والوجبات الخفيفة و198 مطبخا و2590 بقالة و539 محلا لبيع الفواكه والخضروات و182 صيدلية و669 مطعما و7106 صوالين للحلاقة و287 مركز تسوق و32 محطة للمياه ومصنع للتعبئة و78 ثلاجة للمواد الغذائية و471 مغسلة للملابس و14 مصنعا.

وأبان الدكتور أسامة البار أنه تم تجهيز المسالخ بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة وتهيئتها بالكامل، لافتا الانتباه إلى أن الطاقة الاستيعابية لمسالخ المشاعر المقدسة تبلغ 485 ألف منها 200 ألف من الأغنام في المجزرة الحديثة بالمعيصم، و250 ألف من الأغنام في وحدة الذبح رقم واحد بالمعيصم، و10 آلاف ذبيحة في وحدة الذبح رقم 2 بالمعيصم، و10 آلاف ذبيحة في وحدة الذبح رقم 3 بالمعيصم، و15 ألف ذبيحة في مجزرة الجمال والأبقار، فيما تبلغ الطاقة الاستيعابية لمسالخ مكة المكرمة 7500 ذبيحة من الأغنام.

وأفاد أن تم تنفيذ أعمال صيانة التمديدات الكهربائية والميكانيكية للأنفاق بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة البالغ عددها 58 نفقا، وصيانة 39 محطة تحكم في تشغيل الأنفاق، و صيانة 66935 وحدة إنارة داخل الأنفاق و599 مروحة تهوية و42 مولد كهربائي احتياطي، و40 مضخة مياه بنظام إطفاء الحرائق مرتفعة الضغط و37 خزان مياه بنظام إطفاء الحرائق علوية وسفلية و12 نظام حاسب آلي في بعض الأنفاق المتطورة، و41 جهاز إحساس بغاز أول أكسيد الكربون، و188 جهاز إحساس بدرجة الحرارة والرطوبة داخل الأنفاق، و21 جهازا لإحساس مدى الرؤية داخل الأنفاق، و362 جهاز إحساس سرعة تدفق الهواء داخل الأنفاق، و379 جهاز إحساس بتدفق المياه بنظام إطفاء الحريق، و229 لوحة توزيع رئيسية وفرعية داخل وخارج الأنفاق، و90 وحدة تكييف الهواء بمحطات الأنفاق، و426 غرفة تفتيش خاصة بتمديد الكابلات ومحابس المياه.

وأشار إلى أنه تم تنفيذ أعمال الصيانة والتشغيل للإنارة بمكة المكرمة المشتملة على 110 آلاف وحدة إنارة مركبة على أعمدة وأبراج الشبكة و85 ألف عامود وبرج إنارة و1345 لوحة توزيع كهربائية، إلى جانب صيانة الإنارة بالمشاعر المقدسة المشتملة على 220 برج إنارة ارتفاع 50 متراً، و1100 برج إنارة ارتفاع 20 / 30 متراً يحمل كل واحد منها من 3 إلى 9 كشافات و3500 عامود إنارة مختلفة الارتفاعات و500 لوحة توزيع كهربائية.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين