أخبار عاجلة
خبير يطالب بالاهتمام بالتشريعات الاقتصادية -
إصابة 4 شرطيين في تفجير جنوب البحرين -
كيلي ريبا تطل بـ«الأزرق الأنيق» في حفل الأوسكار -
جانيل موناي بإطلالة غريبة من حفل الأوسكار -
ليزلي مان تطل بـ«الأصفر» من داخل «الأوسكار» -
النجم الأمريكي جيف بريدجز يصل إلى حفل الأوسكار -
سلمى حايك تصل إلى حفل الأوسكار -
إيما ستون بطلة «La La Land» تصل إلى حفل الأوسكار -
بالصور.. جاكي شان يصل حفل الأوسكار بـ«الدباديب» -
انتر يتعثر أمام ضيفه روما في الدوري الإيطالي -

مطالب بالتصدي للخلطات العشبية المروج لها بالتواصل الاجتماعي ومراقبة الخضار المستوردة

مطالب بالتصدي للخلطات العشبية المروج لها بالتواصل الاجتماعي ومراقبة الخضار المستوردة
مطالب بالتصدي للخلطات العشبية المروج لها بالتواصل الاجتماعي ومراقبة الخضار المستوردة

أعاد أعضاء شورى الحديث عن ازدواجية الرقابة والإشراف بين هيئة الدواء والغذاء وجهات أخرى وتجددت المطالبة بالتوعية الإعلامية رغم الموافقة على قرارات من المجلس تعالج هذه الازدواجية والملحوظات، وقال عبدالعزيز الحرقان: أن هناك ازدواجية في الرقابة والإشراف على المنتجات الدوائية المستوردة من الخارج وهذا يحدث ازدواجية وتداخلاً في الصلاحيات بينها وبين الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس, مضيفاً أن هناك قصوراً في الرقابة على الصيدليات حيث أن هناك أدوية لوحظ صرفها بلا وصفات كما أن تجارة الأدوية بالأعشاب ومروجيها بلا رقابة، كما يزيد العبء على صاحب العمل عندما يواجه عدداً كبيراً من الجهات الإشرافية والرقابية.

ودعا فايز الشهري رئيس لجنة الثقافة والإعلام الهيئة إلى رصد كل المنتجات التي يروج لها خصوصاً الخلطات والمستحضرات العشبية والتي تنتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي ومحلات العطارة، وإيقاف سيل الاعلانات للوصفات الطبية والعشبية التي يروج لها على هذ المواقع وأن يكون هناك دور فاعل للهيئة في التفاعل بشكل سريع وحاسم لمثل هذه الإعلانات التي قد يخدع فيها المتلقي أو يتعرض بسببها إلى أمراض أو انتكاسات صحية خطيرة، وقال: على الهيئة تفعيل موقعها الإلكتروني وليس إبراز الجوائز والدروع التي تحصل عليها "مضيفاً" يجب أن تعمل الهيئة على النشر بشكل سريع وفاعل لكل ما يشاع ويروج له من وصفات طبية وخلطات عشبية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وطالب أحد الأعضاء بزيادة الرقابة على بعض المواد الغذائية خصوصاً الخضار المستوردة من الخارج مشيراً إلى أن هناك منتجات تستورد من الخارج من مزارع مجهولة المصدر، كما نبه آخر على الكشف عن الأطعمة قبل دخولها إلى المملكة, وبتبني برنامج توعوي للتنبيه بخطورة المنتجات الخارجية، طالبت أحدى العضوات بضرورة تحقيق سلامة ومأمونية المواد الغذائية وطالبت بإيضاح الإجراءات التي تتخذ بحق الموردين المخالفين والعقوبات التي تطبق عليهم، واقترح عبدالاله ساعاتي إعادة هيكلة الهيئة بصورة تمكنها من تحقيق هدفها الأساسي لتحقيق أعلى مستويات الحماية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى العبادى: القرار الأمريكى بحظر السفر يشكل عقابا لمن "يقاتلون الارهاب"