أخبار عاجلة
تويتر لم يغلق حساب ترامب رغم الانتهاكات -
17 قبعة في النصر.. والبخت «ضائع» -
الريال يبحث عن فك «عقدة» دورتموند بـ«سيغنال» -
فيفا يطالب الوحدة بدفع 1.2 مليون ريال -
متعب بن عبدالله يعزّي أسرة الشهيد مساعد الرشيدي -
موبايلي" تطلق الهاتف الذكي "سامسونج نوت 8" -

54 إصداراً لباحثين في المجال الأكاديمي بـ"مركز الحوار الوطني"

أول مكتبة متخصصة في الحوار تضمّ بين جنباتها ألفي عنوان

أصدرت إدارة الدراسات والبحوث بمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني "24" إصداراً في المجال البحثي الذي يُعنى به الأكاديميون وطلاب الدراسات العليا، ركزت على مفاهيم الحوار ، وأصول الحوار، وقواعد ومبادئ الحوار الفعال، وضوابط الحوار في الفكر الإسلامي.

ومن عناوين هذه الإصدارات "التربية بالحوار، الحوار الوطني ودوره في تعزيز الأمن الوطني للمملكة العربية السعودية، دور الأسرة السعودية في تنمية الحوار لدى الأبناء من منظور إسلامي تربوي، المناخ التنظيمي الداعم لنمو ثقافة الحوار في الجامعات السعودية".

ويشتمل المركز على مجموعة من الإدارات المتخصصة في مجالات الحوار وقضاياه ومفاهيمه، ففضلآ عن الإدارات التي تعنى بتنظيم البرامج والأنشطة التي يقيمها المركز، والإدارات التي تقوم بالتدريب وورش العمل، وغيرها من الإدارات التي تعنى باستطلاعات الرأي العام.

ويضم المركز إدارة نوعية تقوم بتقديم الدراسات البحثية عن الحوار وإشكالياته، بشكل منهجي متخصص، فيما تقدم مجموعة من الإصدارات الجديدة التي تشكل مساحة معرفية مهمة من أجل إضاءة الحوار وتأصيله تاريخيا ومفهوميا ومعرفيا.

وتمثل إدارة الدراسات والبحوث منبعًا ثريًّا للباحثين في قضايا المجتمع، لما لها من أهمية كبيرة في هذا الشأن، ومن أجل إبراز هذه الكيفية المتميزة سعت إدارة الدراسات إلى تبني الدراسات الميدانية والدراسات العلمية لتشكل خدمة متاحة لجميع مؤسسات المجتمع.

وتعمل الإدارة على تجسير العلاقة والتعاون مع الجهات الحكومية والأهلية ومؤسسات المجتمع الأخرى، وذلك من أجل توفير ما تحتاجه من معلومات أو دراسات، أو بحوث نوعية منهجية تنطوي على آراء المواطنين وتطلعاتهم من الخدمات المقدمة من تلك الجهات .

وقد أعدّت الإدارة، خلال العام المنصرم، ثلاث دراسات ميدانية هي "توصيف مظاهر التعايش الاجتماعي بين مختلف الطوائف المذهبية في المجتمع السعودي، الإعلام الجديد مخاطرة.. مهدداته وآثاره وواقع القوانين والتشريعات المنظمة له، ودراسة التحديات والمشكلات الاجتماعية للمجتمع السعودي.

كما عملت الإدارة على قياس مؤشرات دورية لكل من "التلاحم الاجتماعي، والتعصب الرياضي".

وتتولوى إدارة البحوث والدراسات بالمركز إصدار البحوث والرسائل العلمية، كما تقدم عبر مكتبة المركز التي تحتوي على أكثر من ألفي عنوان عن موضوعات الحوار وأنواعه ومفاهيمه جملة من المعلومات المعرفية عن ماهية الحوار، وقيمه، ومبادئه، وتاريخه، وأنواعه، وأهم أنشطته.

وتضم المكتبة أهم المصادر والمراجع التي تهتم بمجال الحوار وتعد مرجعا متخصصا للمعنيين بالحوار من الباحثات والباحثين والأكاديميين وطلاب الدراسات العليا للاستفادة من الخدمات البحثية التي تقدمها سواء استعارة الكتب في حقل المعرفة وجمع البيانات أو الحصول على الاستشارات العلمية.

ويقدم المركز تطبيقًا الكترونيًا لمكتبة الحوار يتضمن البحوث العلمية والدراسات الاستطلاعية ومختلف إصدارات المركز التي أعدت بمعرفة نخبة من الباحثين والأكاديميين المتعاونين مع المركز، بحيث تكون هذه الإصدارات متاحة إلكترونيا.

وقد أصدرت إدارة الدراسات والبحوث مجموعة من الإصدارات التي تعنى بالحوار وقضاياه وإشكالياته وأسئلته المنهجية والمعرفية، وذلك من خلال ثلاثة مجالات للنشر تتوجه لمختلف شرائح القراء، تتمثل في الدراسات البحثية الأكاديمية، والإصدارات الخاصة بالقارئ العام خصوصا شريحة الشباب، وتحمل سلسلة عنوانها: "رسائل في الحوار" هذا المغزى في التوجه للقارئ العام، وإيصال الرسالة الحوارية ومضامينها إلى مختلف القراء، ثم السلسلة الخاصة بقصص الأطفال وهي تتوجه لهذه الشريحة مبينة بشكل مبسط الحوار وأنواعه، وقيمه، بما يتواءم وهذه المرحلة.

وتبسط "رسائل في الحوار" والتي صدر منها 20 إصدارا ، المفاهيم الحوارية، وتهتم السلسلة بمتابعة الموضوعات الحيوية التي تهم المجتمع بشكل عام، فتناولت السلسلة موضوعات مثل الحوار الإداري الناجح، للصورة كلمة فلنثر حواراتنا، فاعلية الحوار مع الأبناء، الحوار وبناء السلم الاجتماعي، مهارات التواصل مع الأولاد، حوار الآباء مع الأبناء، فيما ركزت سلسلة قصص الأطفال التي صدر منها عشرة إصدارات، على التوعية الحوارية وتناولت الحوار عن طريق التفاهم، والتحاور مع الأم، والموهبة الصامتة، وجلسة حوار وغيرها من العناوين والموضوعات.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين