أخبار عاجلة
كبرياء الملكي -
«الحمر» يعقدون آمال التأهل على «الفرعوني» -
تافيكيو ودع الطليان -
ضربة «البلوز» تُقيل مدرب وست بروميتش -
اعتماد إدارة الوحدة برئاسة «السفير» -
الأهلي يعاود التدريبات استعداداً للقادسية -
«أبطال أوروبا» يعلن هوية المتأهلين الليلة -
«لا للتعصب».. رسالة طلابية للرياضيين -
«حوسبة» ترشيح أعضاء لجان التخصصات منعا للانحياز -
«التعليم» تطرح 198 مرفقاً للاستثمار في 10 مدن -
الباحة: وظائف في الجامعة -
76 وظيفة بجامعة الإمام عبدالرحمن -
«بشرى» تبوك تطل على المملكة وتنعش 5 أودية -

بيونغيانغ تستبعد أي مفاوضات مع واشنطن.. وتهدد بتعزيز ترسانتها

بيونغيانغ تستبعد أي مفاوضات مع واشنطن.. وتهدد بتعزيز ترسانتها
بيونغيانغ تستبعد أي مفاوضات مع واشنطن.. وتهدد بتعزيز ترسانتها

استبعدت كوريا الشمالية اليوم (السبت)، الخوض في أي مفاوضات وهددت بتعزيز ترسانتها النووية في تحذير جديد إلى إدارة الرئيس الاميركي دونالد ترامب الذي بدأ جولة تستمر حوالى اسبوعين في آسيا.

وغادر ترامب في رحلته الرئاسية الاولى إلى آسيا أمس على خلفية توتر شديد مع كوريا الشمالية ومن المقرر أن يصل إلى كوريا الجنوبية الثلثاء المقبل بعد محطة أولى في اليابان.

وقالت «وكالة الانباء الكورية الشمالية» الرسمية ان الولايات المتحدة يجب أن تتخلى عن «الفكرة السخيفة» بان بيونغ يانغ سترضخ للضغوط الدولية وتتخلى عن سلاحها النووي، مضيفة أن البلاد باتت «في المرحلة النهائية لانجاز سلاح نووي رادع».

وأضافت: «من الافضل أن تتوقف (واشنطن) عن الاوهام بنزع السلاح النوو»، موضحة: «كنزنا النووي الدفاعي سيظل جاهزاً ما لم تتوقف سياسة الولايات المتحدة العدائية ازاء جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية نهائياً».

وكان البيت الابيض أعلن ان ترامب سيلقي كلمة في البرلمان الكوري الجنوبي ليحض على «تضامن في العزم ازاء التهديد المشترك».

لكن هناك مخاوف في كوريا الجنوبية من أن تزيد زيارة ترامب من تدهور الوضع في حال لم يعدل الرئيس الاميركي عن خطابه العدائي.

وكان ترامب توعد بيونغ يانغ بـ«النار والغضب» وتحدث عن «هدوء يسبق العاصفة». وقال في خطابه أمام الجمعية العامة للامم المتحدة إن واشنطن «ستدمر كوريا الشمالية بالكامل« اذا اضطرت للدفاع عن نفسها أو حلفائها.

ونشرت الولايات المتحدة قطعاً عسكرية رئيسة بينها طائرات مقاتلة وحاملات طائرات قرب شبه الجزيرة في أعقاب التجربة النووية السادسة في أيلول (سبتمبر) الماضي لكوريا الشمالية التي فرضت عليها الامم المتحدة مجموعة ثامنة من العقوبات.

وتظاهر اليوم حوالى 500 شخص في سيول مرددين شعارات ورافعين لافتات نددوا فيها بان ترامب يقود شبه الجزيرة الكورية الى مشارف الحرب.

وفي جنيف، دعت بعثة كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة في جنيف أمس، إلى وقف ما وصفتها بأنها «عقوبات قاسية» قائلة إن الإجراءات، التي فرضت عقب أحدث اختبار نووي أجرته، تشكل إبادة جماعية.

وقالت البعثة في بيان: «اليوم سلسلة العقوبات القاسية التي تقودها الولايات المتحدة والضغط على جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية يشكل انتهاكاً معاصراً لحقوق الإنسان وإبادة جماعية».

وأضافت أن نظام العقوبات «يهدد ويعرقل تمتع شعب جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية بحقوق الإنسان في كل القطاعات».

وجاء ذلك بعد قول خبير من الأمم المتحدة الشهر الماضي إن العقوبات الدولية ربما تتسبب في إلحاق أضرار بقطاعات اقتصادية أساسية وتعرقل حقوق الإنسان لمواطني كوريا الشمالية.

وقالت بعثة بيونغيانغ إن العقوبات جعلت «بعض الدول التي لا مبادئ لديها تمنع إيصال معدات طبية وأدوية» ومن بين تلك الإمدادات ما هو موجه لأطفال والأمهات في البلاد.

وأضافت: «يجب أن ترفع كل أنواع العقوبات المنافية لحقوق الإنسان واللا إنسانية على جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية فوراً وبالكامل».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق هزة أرضية بقوة 3 ريختر شمال النماص
التالى مقتل 8 من حرس الحدود الإيراني باشتباكات