أخبار عاجلة
"تمام سلام" يهنئ المملكة بذكرى اليوم الوطني -
بيرلا حلو ملكة جمال لبنان للعام 2017 -
ابنة شريف منير تحرج ياسمين صبري -
إينرجي تبث بشكل حصري:" بقسوتك معجب" لإيهاب توفيق -
تعرف على رأي داوود عبد السيد في" شيخ جاكسون" -
أحلام تقبُل رأس زوجها في" عيد ميلاده" -

موريتانيا توافق على تعديل الدستور

موريتانيا توافق على تعديل الدستور
موريتانيا توافق على تعديل الدستور

صوتت موريتانيا أمس (الأحد) لمصلحة تعديل دستوري ينص خصوصاً على إنشاء مجالس جهوية بدلاً من مجلس الشيوخ، في ما وصفته المعارضة بأنها ليست سوى محاولة من الرئيس محمد ولد عبد العزيز لتعزيز سلطته وتمديد رئاسته.

وذكرت «اللجنة الوطنية للانتخابات» أن الاستفتاء حصل على 85 في المئة من الأصوات، على رغم أن 53.73 في المئة فقط من الناخبين أدلوا بأصواتهم. ودعي حوالى 1.4 مليون ناخب إلى المشاركة.

ويقضي التغيير الدستوري الذي أعد خلال حوار بين السلطة والمعارضة التي توصف بالمعتدلة في أيلول (سبتمبر) وتشرين الأول (أكتوبر) الماضيين، بإلغاء محكمة العدل السامية ومنصب وسيط الجمهورية والمجلس الإسلامي الأعلى، وتغيير العلم الوطني، إضافة إلى إلغاء مجلس الشيوخ وإنشاء مجالس جهوية بدلاً منه.

واتهمت المعارضة المتشددة المجتمعة في تحالف «المنتدى الوطني للديموقراطية والوحدة»، الرئيس بالسعي إلى سابقة يمكن أن تسهل إلغاء سقف عدد الولايات الرئاسية المحددة باثنتين.

ودانت المعارضة في بداية الحملة المخصصة للاستفتاء، التعديلات التي اعتبرت أنها «مغامرة غير مجدية» و«انقلاب على الدستور»، ودعت إلى «مقاطعة فعلية» للتصويت.

وكان عبد العزيز (60 عاماً) وصف مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي بأنه «عديم الفائدة ومكلف جداً»، وقال إن خطوة إلغائه ستحسن الحكم.

ولم يحدث مطلقاً انتقال سلمي للسلطة في موريتانيا، وأبدى كبار المسؤولين تأييدهم لإلغاء القيود على عدد فترات الرئاسة التي يحددها الدستور حالياً بفترتين فقط.

وقال عبد العزيز العام الماضي إنه لا يعتزم تمديد تفويضه الرئاسي.

ومع ذلك، اشتبكت الشرطة مع متظاهرين مناهضين للحكومة في سلسلة احتجاجات في نواكشوط الأسبوع الماضي، واحتل أعضاء في مجلس الشيوخ مبنى المجلس احتجاجاً على الاستفتاء أول من أمس.

والرئيس عبد العزيز حليف للغرب في الحرب ضد المتشددين في منطقة الصحراء، ووصل للمرة الأولى إلى السلطة في انقلاب في العام 2008، وفاز بفترة ثانية في العام 2014 لكن الدستور يمنعه من الترشح مجدداً.

وسيتيح إلغاء القيود على عدد فترات الرئاسة له أن يحذو حذو أكثر من 12 رئيساً في دول أفريقية أخرى، من بينها أوغندا والكاميرون وغينيا الاستوائية ثم رواندا والكونغو الديموقراطية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين