أخبار عاجلة

روسيا تنتقد «السخافة الجغرافية» لقيادة التحالف في سورية

روسيا تنتقد «السخافة الجغرافية» لقيادة التحالف في سورية
روسيا تنتقد «السخافة الجغرافية» لقيادة التحالف في سورية

وصفت وزارة الدفاع الروسية بيان التحالف بقيادة الولايات المتحدة حول الفارين من دير الزور التي حررها الجيش السوري بـ «السخافة الجغرافية».

وقال الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية إيغور كوناشينكوف في تصريح نقله موقع وكالة «سبوتنيك» اليوم (الخمس) إن «قائد العمليات الخاصة في التحالف قائد قوات العمليات الخاصة للتحالف جيمس جيرارد تجاوز أخيراً في أوهامه كل زملائه حول ما يحدث في شرق سورية».

وأضاف: «كان غريباً أن نسمع من قائد العمليات الخاصة سخافة جغرافية حول الفارين من دير الزور المحررة من داعش، حينما قال إن الآلاف من العرب يفرون في اتجاه الميادين إلى الجنوب، مع أنه يؤكد في الوقت نفسه أن الناس تتجه ليس إلى الجنوب، الذي يسكنه العرب، بل إلى الشمال».

وتابع كوناشينكوف أن «مدينة الميادين تم تحريرها من قبضة الإرهابيين منذ أكثر من أسبوعين، ولذلك فان الآلاف من السوريين لا يفرون من دير الزور إلى هناك، ولكنهم يعودون إلى ديارهم مع المساعدات الإنسانية التي يتم تسليمها من قبل المركز الروسي للمصالحة والمنظمات الإنسانية الدولية».

وهاجم ممثل وزارة الدفاع الروسية التحالف الدولي، قائلا، إن «غالبية ممثلي التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، لا يدركون بشكل كبير حقيقة الأوضاع على الأرض في سورية».

وكان جيرارد قال في وقت سابق، إن الآلاف من العرب فروا من دير الزور إلى الميادين، ليس من إرهابيي تنظيم «داعش» بل من القوات الحكومية. وأضاف: «يذهب الناس ليس إلى الجنوب الذي يسكنه العرب، بل إلى الشمال» أي الأراضي الواقعة تحت سيطرة «قوات سورية الديموقراطية» (قسد).

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى غوتيريش يوجه «إنذاراً أحمر» من أخطار 2018