أخبار عاجلة
انخفاض طلبات إعانة البطالة الأمريكية -
أمير مكة ونائبه يستقبلان مدير شرطة المنطقة -

المنبر الديمقراطي: كلمة الرئيس الغانم عبرت عن شعورنا تجاه سلطة الاحتلال الغاصب

المنبر الديمقراطي: كلمة الرئيس الغانم عبرت عن شعورنا تجاه سلطة الاحتلال الغاصب
المنبر الديمقراطي: كلمة الرئيس الغانم عبرت عن شعورنا تجاه سلطة الاحتلال الغاصب
المنبر الديمقراطي الكويتي

أشاد الأمين العام للمنبر الديمقراطي الكويتي بندر الخيران بالدور المشرف والمستحق الذي مارسته وفودنا الوطنية المشاركة بالمحافل الدولية، على إصرارهم والتزامهم المبدئي والأخلاقي بمناصرة القضية الفلسطينية العربية، بالرغم من تسابق العديد من الأطراف العربية وللأسف الشديد للتطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل.

وتابع قائلاً: إن كلمة رئيس البرلمان الكويتي السيد مرزوق الغانم عكست وعبرت عن شعورنا وموقفنا تجاه سلطة الاحتلال الغاصب، بمطالبة وفد الكيان بمغادرة القاعة، التي كانت وسط احتجاج كبير على سلوك العصابات الصهيونية الإجرامي وتشريعها للدور الاستعماري والاستيطاني باضطهاد الشعب الفلسطيني المحتل، والذي حصل طلبه على تأييد واسع من قبل العديد من الوفود البرلمانية المشاركة بمؤتمر الاتحاد البرلماني العالمي المنعقد في سانت بطرسبورغ بدولة روسيا”

وأضاف: “كما نشيد ونعتز بالموقف البطولي والمشرف للوفد الشبابي الكويتي المشارك بمهرجان الشباب والطلاب العالمي بمدينة سوتشي الروسية، والذي يترأسه ملتقى الشباب الديمقراطي بدورهم البطولي سواء بانسحابهم من حفل افتتاح المهرجان اعتراضاً على رفع العلم الصهيوني، أو من خلال الوقفات الاحتجاجية التي شاركوا فيها إلى جانب الوفود الشبابية العربية الأخرى، لغياب العلم الفلسطيني وعدم رفعه، حيث كان لهذا التفاعل أثره الإيجابي برفع العلم الفلسطيني في نهاية المطاف”

وختم الامين العام للمنبر الديمقراطي الكويتي بندر الخيران تصريحه قائلاً “إن الموقف الكويتي تجاه القضية العربية الفلسطينية ثابت وينبع من مبادئنا القومية والأخلاقية والإنسانية لمناصرة هذا الحق، والوقوف بوضوح ضد كافة أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل، فتحية إجلال وتقدير للشعب الكويتي العظيم ولممثليه في كافة المحافل الرسمية والشعبية”

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى بغداد تعتزم دفع أجور البيشمركة والموظفين الحكوميين في كردستان