العراق: 60 دولة تعد بالمشاركة في (إعادة الاعمار) وأميركا تتعهد بـ(الفلوجة)

العراق: 60 دولة تعد بالمشاركة في (إعادة الاعمار) وأميركا تتعهد بـ(الفلوجة)
العراق: 60 دولة تعد بالمشاركة في (إعادة الاعمار) وأميركا تتعهد بـ(الفلوجة)

الطيران يقصف قوة لداعش ويقتل 12 منهم

بغداد ـ وكالات: أفاد مصدر مسؤول في مدينة الفلوجة بمحافظة الانبار أمس الاثنين بأن الحكومة الأميركية تعهدت باعادة إعمار مدينة الفلوجة 54 كلم غرب بعداد. وقال يحيي المحمدي عضو مجلس محافظة الأنبار لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن” السفير الأميركي لدى العراق دوجلاس سليمان ، وصل الى مدينة الفلوجة امس للاطلاع على أوضاع المدينة ، التي كانت في السنوات الثلاث الماضية ،أبرز معاقل داعش”.
وأوضح المحمدي أن” السفير الأميركي أكد أصرار بلاده على إعادة اعمار الفلوجة، من خلال إقامة مشاريع استثمارية وتنموية،لاسيما في المجالات الصحية والخدمية، فضلا عن المساهمة باستقرارها من خلال دعم القوات الأمنية العراقية” . وأشار الى أن” الحكومة الأميركية، تعهدت بإرسال الشركات الاستثمارية ،للإسراع بعودة عجلة التقدم وتنفيذ المشاريع ،من خلال التنسيق مع الحكومة العراقية التي يترأسها حيدر العبادي” . وكانت مدينة الفلوجة، كبرى مدن محافظة الأنبار، من أول المدن العراقية التي سيطرت عليها تنظيمات داعش منذ مطلع عام 2014 ، وقامت عناصر التنظيم بتدمير أغلب البنى التحتية الخدمية والصحية ، والدوائر الرسمية عقب سيطرتها على المدينة . وصرح مسؤول عراقي بأن 60 دولة وعدت العراق بالمشاركة في إعادة إعمار المناطق المتضررة من العمليات العسكرية ضد داعش. وقال مصطفى الهيتي رئيس صندوق إعمار المناطق المتضررة من الإرهاب في تصريح لصحيفة “الصباح” الرسمية نشرته اليوم الاثنين :”تمكنا من استحصال وعود حقيقية من 60 دولة للمشاركة في حملة إعادة الإعمار”، مضيفا أن “الكويت أعلنت استعدادها لتضييف مؤتمر المانحين على أرضها”. وأوضح أن “الصندوق لبى دعوة من البنك الدولي لمناقشة إعادة إعمار المناطق المتضررة من الإرهاب في العاصمة الأمريكية واشنطن في العاشر من الشهر الجاري بحضور ما يقارب 35 دولة”. وأشار إلى استعداد نحو 60 دولة لإعادة إعمار العراق، باختلاف أنواع المشاركة سواء كانت بالأموال أو دخول شركات وغيرها. يأتي هذا في وقت تعمل فيه وزارة الإعمار والإسكان والبلديات بالتعاون مع البنك الدولي على تنفيذ مشاريع لتأهيل الجسور المدمرة في المحافظات المحررة، فضلاً عن تنفيذ مشاريع لتوفير المياه، فيما تم الاتفاق مع إحدى الشركات الكورية على تنفيذ وحدات سكنية منخفضة التكلفة في تلك المناطق.
على صعيد آخر أفاد بيان لخلية الإعلام الحربي في قيادة العمليات المشتركة صباح امس الاثنين بأن طيران الجيش العراقي قصف قوة تابعة لتنظيم داعش داخل الأراضي العراقية قرب الحدود مع سوريا، وقتل 20 من عناصر التنظيم. وأوضح البيان أن “طيران الجيش، واستنادا لمعلومات الحشد الشعبي، وجه ضربة جوية أسفرت عن تدمير قوة تابعة لعناصر داعش الإرهابي حاولت التعرض على خط الصد في منطقة تل صفوك قرب الحدود السورية”. وأضاف أن القصف أسفر عن “قتل 20 إرهابيا وتدمير ست عجلات، واحدة منها كانت مفخخة وحرق وتدمير كدس للعتاد”. ونفت الخلية صحة الأخبار التي تداولتها بعض المواقع لإعلامية أن الضربة حدثت داخل الأراضي السورية. وأفادت مصادر عسكرية عراقية امس الاثنين بمقتل 12 من عناصر تنظيم (داعش) في قصف للطيران الحربي العراقي استهدف مقرا للتنظيم في إحدي المناطق في قضاء تلعفر غربي الموصل 400كم شمالي بغداد .
وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) إن 12 من عناصر داعش قتلوا بقصف للطيران الحربي العراقي استهدف مقر تواجد التنظيم في طاحونة بقرية العلولية المدخل الشرقي لمركز قضاء تلعفر غربي الموصل. فيما أعلن قائد عمليات الجزيرة بالعراق اللواء الركن قاسم المحمدي مقتل 15 عنصرا من تنظيم “داعش” وتدمير أربع عجلات مفخخة غربي محافظة الأنبار. ونقل موقع “السومرية نيوز” عنه القول إن “قوة أمنية، وبمساندة العشائر نفذوا، فجر امس عملية نوعية في عمق الصحراء بمنطقة ام الوز شمال غرب مدينة حديثة (160 كلم غرب الرمادي)”، موضحا أن “العملية تمت بإسناد طيران التحالف الدولي”. وأضاف المحمدي أن “العملية أسفرت عن مقتل 15 عنصرا من داعش وتدمير أربع عجلات مفخخة، وإيقاع خسائر مادية وبشرية كبيرة في صفوف العدو”. يذكر أن القوات الأمنية والعشائر تواصل عملياتها في الصحراء لمطاردة عناصر داعش الذين فروا إليها بعد طردهم من المناطق والمدن المحررة بالأنبار.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات