أخبار عاجلة
ذكريات بطولات الهلال تتوارثها الأجيال -
أمير عسير يتسلم كتاب بن عفتان ويشيد بإسهاماته -
أمير نجران: كلي فخر برعاية رجالات المستقبل -
ولي العهد يعزي أسرة "ابن شري" في مصابهم -
شرطة البطحاء تلاحق عصابة سلبت مصور "الرياضية" -
جازان.. جانٍ يعتدي على شاب بساطور و"الشرطة" تحقق -

النائب وليد الطبطبائي: نطالب بإسقاط الجناسي عن المدانين ب"خلية العبدلي" دون ذويهم

النائب وليد الطبطبائي: نطالب بإسقاط الجناسي عن المدانين ب"خلية العبدلي" دون ذويهم
النائب وليد الطبطبائي: نطالب بإسقاط الجناسي عن المدانين ب"خلية العبدلي" دون ذويهم
النائب وليد الطبطبائي

دعا النائب الدكتور وليد مساعد الطبطبائي الى سحب جناسي المدانين بقضية خلية العبدلي الإرهابية والتي كان الغرض منها وفق ما صدر بحكم التمييز، الانقلاب على الحكم والتخابر مع جهات أجنبية خارجية وهدم النظم الأساسية، والانقضاض على النظامين الاجتماعي والاقتصادي، ونشر الثورة الإيرانية والسيطرة عليه وتكوين ما يسمى الدولة الإيرانية الكبرى، وهي بذلك تعتبر خيانة عظمى، ويجب ألاّ يستمر شرف استحقاق الجنسية أو الحفاظ عليه مع أفراد هذه الخلية الغادرة.

وأضاف الطبطبائي في تصريح صحفي اليوم انه كان من الواجب على وزير الداخلية ورئيس مجلس الوزراء أن يقوما فورا بسحب الجناسي بعد صدور حكم التمييز بحق أفراد هذه الخلية الإرهابية، وهذا لا يختلف مع مبادئنا الراسخة وفكرنا المستقر تجاه طريقة سحب الجناسي ليشمل هذه الخلية الإرهابية، فنحن –تماما- ضد التطرق أو التلميح بسلاح سحب الجناسي عن القضايا التي لا تصل أو ترتقي لدرجة أن يقوم رئيس مجلس الوزراء أو وزير الداخلية بسحب جناسيهم؛ فلذلك كنا نطالب وما زلنا بأن تتم إحالة أي قضية سحب جناسي إلى القضاء للبت فيها إلا في مثل هذه القضايا، فأمرها وشأنها مختلف تماما عن جميع القضايا التي كنا نتكلم فيها.

وشدد الطبطبائي على أنه يرى الآن أصبح لزاما على الحكومة أن تتحرك وبشكل عاجل لسحب جناسي هؤلاء المجرمين الخونة، ففي مثل هذه القضايا يكون من الصواب ضرورة تحرك الحكومة لسحبها وليس في قضايا أخرى، لكن العجب أن الحكومة تحركت لسحب الجناسي عن قضايا لم يفصل بها القضاء وفي القضايا المستحقة كهذه تقف مكتوفة اليدين.

وفي الختام أكد الطبطبائي أنه وبالاعتماد على كل ما سبق، فنحن نطالب الحكومة بتجريد وسحب جناسي هؤلاء الخونة دون ذويهم، وسحب وإيقاف كل الامتيازات المترتبة عليها من (منازل، جواخير، شاليهات، حيازات زراعية، وظائف ورواتب، رخص تجارية، وكذلك عضوية أي من جمعيات النفع العام)، ليكون هذا رادعا لهم ولأي إرهابي تسول له نفسه القيام بمثل هذه الأفعال أو المساس بأمن ووحدة وآمال مجتمعنا.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين