الليث.. وفاة مسنّة بقاعة أفراح في ليلة زفاف حفيدها

الليث.. وفاة مسنّة بقاعة أفراح في ليلة زفاف حفيدها
الليث.. وفاة مسنّة بقاعة أفراح في ليلة زفاف حفيدها
المستشفى أكد أن وفاتها طبيعية

شهدت إحدى قرى محافظة الليث بمنطقة مكة المكرمة، مساء أمس، واقعة محزنة، حيث توفيت مسنة في العقد السابع من عمرها في إحدى قاعات الأفراح، بعد أن سقطت مغشياً عليها على الأرض ولفظت أنفاسها الأخيرة، أثناء مشاركتها في حفل زفاف حفيدها، في مشهد محزن أرعب جميع مدعوات الفرح، ليتحول العُرس إلى مأتم، وسط تعالي الأصوات وتساقط الدموع من قبل الحاضرات بالقاعة التي عم بداخلها الحزن والأسى.

وقال عدد من حاضرات الفرح، إن المرأة لم يظهر عليها علامة المرض حيث كانت في كامل زينتها وفرحتها بزفاف حفيدها، إذ سقطت على الأرض فجأة أمام أعينهن ليتأكد لهن في نهاية الأمر أنها فقدت روحها وماتت في مكانها وهو ما أكده المستشفى أن وفاتها طبيعية.

وقد نُقلت المرأة التي انتقلت إلى جوار ربها داخل قاعة النساء، إلى مستشفى الليث العام على الفور، بعد أن توقفت كل مراسم الاحتفال، وتمت الصلاة عليها في جامع الليث الكبير بعد صلاة فجر اليوم، وسُجّلت الوفاة طبيعية، بعد أن استكملت الجهات المختصة إجراءاتها.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين