أخبار عاجلة
أحمد مالك فقد 20 كيلو غراماً لهذا السبب! -
شيرين رضا تنشر صورة مقززة وتسيء لجمهورها -
بريجيت ياغي وأغنية جديدة قريباً -
محمد فؤاد يكره مواقع التواصل الاجتماعي ويوضح -
إيوان يُغني "يا 100 نورت" على اليوتيوب -
بالصور.. فرقة "عنبر ١٣" يلعبون مع البنات -
اليوم.. وزير التعليم العالي في ضيافة "آخر النهار" -

مقتل أربعة مسلحين باشتباك مع الشرطة المصرية في الجيزة

مقتل أربعة مسلحين باشتباك مع الشرطة المصرية في الجيزة
مقتل أربعة مسلحين باشتباك مع الشرطة المصرية في الجيزة

قالت وزارة الداخلية المصرية في بيان اليوم (الأربعاء)، إن أربعة مسلحين قُتلوا في اشتباك مع الشرطة في مدينة السادس من أكتوبر في محافظة الجيزة المجاورة للقاهرة.

وذكرت أن من بين القتلى اثنان اشتركا في هجوم شنه ثلاثة مسلحين في 14 تموز (يوليو) على سيارة شرطة قرب منطقة سقارة السياحية في البدرشين في الجيزة، قتلوا فيه خمسة من رجال الشرطة واستولوا على أسلحتهم ولاذوا بالفرار.

ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن هجوم البدرشين.

وقالت الوزارة إن المسلحين القتلى ينتمون إلى «إحدى البؤر التكفيرية التي ينتهج عناصرها أسلوب العنف في منطقة جنوب الجيزة». وأضافت أن اثنين من القتلى «شاركا فى رصد تحركات القوة الأمنية» في البدرشين، مشيرة إلى أن  الشرطة حاولت إلقاء القبض على الأربعة لكنهم بادروا «بإطلاق النيران على القوات، ما اضطرها لمبادلتهم التعامل».

ولم يحدد البيان وقت وقوع الاشتباك. وقال إن الشرطة عثرت مع المسلحين على أربع بنادق آلية، من بينها اثنتان من الأسلحة التي استولى عليها منفذو هجوم البدرشين، وعلى «كميات من المواد المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة».

ويأتي إعلان مقتل المسلحين الأربعة اليوم، بعدما قالت وزارة الداخلية الأحد إن ثمانية من أعضاء جماعة «الإخوان المسلمين» المحظورة قُتلوا في اشتباك مع الشرطة في صحراء محافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة. وذكرت أن القتلى الثمانية أعضاء أيضاً في جماعة «سواعد مصر» (حسم)، والتي تقول الحكومة إنها الذراع المسلحة للجماعة. وتنفي جماعة «الأخوان المسلمين» انخراطها في العنف. ولم تنسب «حسم» نفسها لـ «الإخوان» في أي وقت.

وأعلنت وزارة الداخلية الجمعة أن متشددين ينتميان لحركة «حسم» قتلا في اشتباك مع الشرطة في محافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة.

وتواجه مصر تحدياً أمنياً يمثله متشددون موالون لتنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش) في محافظة شمال سيناء، ومتشددون آخرون ركزوا هجماتهم على محافظات في الوادي والدلتا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات