أخبار عاجلة
هوساوي: نحن على ثقة من الفوز على الاتفاق -
حليمة بولند تنتصر وتشكر القضاء الكويتي -
كنزة مرسلي مرشحة لمسابقة Beffta Awards -
سلاف فواخرجي مستاءة وانسحبت من (روح)! -
طرح البوستر الرسمي لفيلم "الخلية" -

مكة: «الفيصلية» يوفر سكناً اقتصادياً لـ700 ألف أسرة

مكة: «الفيصلية» يوفر سكناً اقتصادياً لـ700 ألف أسرة
مكة: «الفيصلية» يوفر سكناً اقتصادياً لـ700 ألف أسرة

توقع مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل إن يوفر مشروع الفيصلية سكناً اقتصادياً لأكثر من 700 ألف أسرة أو ما يعادل 70 في المئة من عدد الوحدات السكنية الجديدة، بما يقارب 995 ألف وحدة سكنية في المشروع، مرجحاً أن يصل عدد السكان في العام 2050 إلى حوالى 5.6 مليون نسمة.

ويقع مشروع الفيصلية في الجهة الغربية لمدينة مكة المكرمة ويربط بين مكة وجدة، ويعد في العاصمة الإدارية للمنطقة محور ملتقى للخدمات البينية والتنمية الحضرية بالمدن الرئيسة في المنطقة ويغطي النطاق الجغرافي للمشروع حدود الشعيبة في مكة المكرمة.

وعد الفيصل في مؤتمر صحافي عقده في جدة اليوم (الأربعاء)، المشروع من ناحية التميز الاسكاني فرصة لتخفيف الضغط السكاني على مدينتي مكة وجدة خلال السنوات الـ25 المقبلة.

ويعد الفيصلية امتداداً لمدينة مكة المكرمة ويبدأ من الحد الشرعي للعاصمة المقدسة وينتهي في الشاطئ الغربي لمكة، على مساحة 2450 كيلومتراً مربعاً.

وقال الأمير خالد: «إن المشروع ما يزال في بدايته، واطلع عليه خادم الحرمين أخيراً، وناقش تفاصيله وأمر بوضع الدراسات النهائية له والسماح للقطاع الخاص بالمشاركة في تنفيذه»، لافتاً إلى أن الفيصلية امتداد لمدينة مكة المكرمة وليس مدينة جديدة.

وأبان أمير مكة المكرمة أن المشروع يحوي عناصر عدة، منها مركز إدارة يضم جمع الإدارات العامة في المنطقة في مكان واحد، ومن بينها مقر إمارة مكة المكرمة، ومركز إسلامي لجميع المنظمات والمؤسسات الإسلامية، فيما سيتم إنشاء مركز أبحاث إسلامي ومراكز للاجتماعات والندوات والمؤتمرات، إضافة إلى مساكن وأسواق ومناطق للترفيه والتعليم والصحة، وسيتم توزيعها بشكل علمي على أرض المشروع.

وأوضح أن المشروع سيضم مرافق للقطاعات الزراعية والصناعية، كذلك مطاراً خاصاً يتبع مطار الملك عبدالعزيز وميناءً بحرياً يتبع ميناء جدة الإسلامي، مؤكداً أن إدارة خاصة ستتولى إدارة المشروع تحت إشراف هيئة تطوير مكة المكرمة.

ولفت الفيصل إلى أنه سيتم البدء الفوري في الاجتماعات والندوات المفتوحة مع القطاع الخاص لتبادل الخبرات وإنهاء الدراسات المتعلقة بالمشروع، ووضع خطط التنفيذ التي ستكون مرنة وقابلة للتعديل، داعياً القطاع الخاص للمساهمة الفاعلة في المشروع مشيراً إلى أنه سيتم الاستعانة بشركات عالمية وإسلامية.

ويستقطب المشروع مجموعات اقتصادية تحقق قيمة مضافة لا تقل عن ضعفي قيمة الاستثمار، قد تصل إلى أربعة أضعاف مثل السياحة والتعليم والصحة والنقل والتخزين، ويحوي مناطق الاستثمارات العامة والخاصة لتحفيز نمو المشروع: مجمع إسلامي فقهي، وشارع محوري، والمقرات الحكومية، والحي الديبلوماسي، والمركز الحضاري، والأعمال والتجارة، والتسوق والبيع بالتجزئة، ورصيف للقوارب، ومساكن مطلة على البحر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى "الوزراء البحريني" ينوه بجهود خادم الحرمين التي أثمرت عن إلغاء القيود على المصلين بالمسجد الأقصى