أخبار عاجلة
«الوعي والرواية.. الوعي في وضح النهار» -
الملك يشرف مأدبة عشاء أمير الكويت في دار سلوى -
«قاربٌ من حلم» -
13 توصية لتوظيف خريجي جامعة الملك فيصل -
محافظ العقيق يعزي أسرة الشهيد الرفاعي -
كيف أصبح الوعاظ قادة للفكر والرأي؟ -
«الروايات المرئية».. تهمة سيناريو «الشاشة» -
سويسرا تمدد تجميد أصول مبارك عامًا إضافيًا -

NBC: سعوديون متفائلون بحذر تجاه ترامب ويرونه رجل أعمال قادرا على عقد صفقات


كتبت نورهان مجدى

قالت شبكة تليفزيون "إن بى سى" الأمريكية، إنه بالرغم من من الجدل الذى انتشر فى الآونة الأخيرة بسبب فوز دونالد ترامب برئاسة أمريكا، إلا أن المملكة العربية السعودية وهى حليف قوى للولايات المتحدة "متفائلة لكن بحذر".

 

وأشارت الشبكة، إلى أن كثير من السعوديين يرون فى ترامب وسياسات الحزب الجمهورى توافقًا مع أولويات المملكة فيما يخص الشأن الإيرانى والأمن الإقليمى.

 

وعكست الشبكة تضارب مشاعر السعوديين وفقًا لمواقف ترامب المختلفة، فتارة تعليقاته عن المسلمين وقلة خبرته بالسياسة الخارجية تثير قلقهم، وتارة أخرى يرونه متفق معهم بعد أن وصف اتفاق النووى التى وقعت عليه واشنطن "أسوأ صفقة تفاوضية تم توقيعها"، وأن إلغاؤه سيكون فى مقدمة أولوياته.

 

وقد شعر كثير من السعوديين بالخيانة والتهميش بعد توقيع الاتفاق والتخلى عن حليف أمريكا القوى الرئيس الأسبق حسنى مبارك خلال ثورة ٢٥ يناير، إذ يعتقد الكثير منهم أن أوباما انسحب بشكل كبير من المنطقة فى الفترة الأخيرة. وفى المقابل، أعرب كبار المسئولين السعوديين عن ثقتهم بأن ترامب سيدفع للعودة إلى التعاون المتبادل بين البلدين من جديد، على حد قول الشبكة.

 

 سداد الحسينى، نائب الرئيس التنفيذى السابق وعضو مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية المملوكة للدولة والتى تعد عملاق النفط، قال إن جورج بوش "كان كارثة"، وأن أوباما "لم يحقق أى شى" مضيفًا: "ترامب رجل أعمال، فهو يعلم كيف يعقد صفقة، ونحن يمكننا أن توصل لاتفاق"، بحسب تصريحاته للشبكة.

 

فيما كان المحلل السياسى السعودى "أحمد إبراهيم" أكثر حزمًا فى دعمه لترامب، وفقًا للشبكة التى قالت إنه يرى أن أوباما خان الدولة.

 

ووصف إبراهيم ترامب بأنه شخص يمكن الوثوق بأن يجلس ويتفاوض مع المملكة، واستطرد إبراهيم قائلًا إن ترامب "رجل صادق يأتى إليك ويقول لك أنا أكرهك ولكن تعال لنتحدث ونتوصل لاتفاق".

 

كما يرى إبراهيم، أن أمريكا كانت أضعف منذ أسبوع فى إشارة إلى ما قبل إعلان نتيجة الانتخابات، مضيفًا أنها "الآن هى أقوى".

 

وفى تصريحات له بواشنطن مؤخرًا، قال الأمير تركى الفيصل، المدير السابق لمديرية الاستخبارات السعودية العامة والسفير السابق للولايات المتحدة، إنه "من دون قيادة سليمة مقدمة من الرئيس الأمريكى الجديد، العالم كله، وليس فقط الشرق الأوسط، سوف ينزلق نحو مزيد من التوتر والمواجهات".

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الإطاحه بـ"مخرفن" الشباب على تويتر