أخبار عاجلة
محرز أنقذ ليستر سيتي من الخسارة أمام وست بروميتش -
الجهاز المركزي: تسريع خطوات تجنيس البدون -
المبارك استقبل وزيرة الدفاع الإيطالية -
ولي العهد التقى المحمد والمطوع وعدداً من السفراء -
الأمير استقبل المحمد والخالد والمطوع -
مباراة "مؤثرة" لفالفيردي ضد أولمبياكوس -
"الثعالب" تستغني عن"روايات" شكسبير -
زعيم آسيا في النهائي.. «ويبقى المجد ما بقي الهلال» -
ليستر سيتي يعلن رسميا إقالة مدربه شكسبير -

أمريكا: حققنا تقدما مع الصين لفرض عقوبات على كوريا الشمالية

أمريكا: حققنا تقدما مع الصين لفرض عقوبات على كوريا الشمالية
أمريكا: حققنا تقدما مع الصين لفرض عقوبات على كوريا الشمالية

قالت سفيرة الولايات المتحدة في الأمم المتحدة نيكي هيلي اليوم (الثلثاء) إن بلادها تحرز تقدما في المحادثات مع الصين في شأن فرض الأمم المتحدة عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، بسبب أحدث تجاربها الصاروخية، ولكنها قالت إن «الاختبار الحقيقي» سيكون في شأن الإجراءات التي ستوافق عليها روسيا.

وقالت هيلي للصحافيين إنها شعرت بسعادة إزاء رد الصين المبدئي على اقتراح من الولايات المتحدة بفرض الأمم المتحدة عقوبات جديدة، مضيفة إن الصين أبدت «جدية».

وأضافت «نعرف أن الصين تتشارك وتتفاوض مع روسيا». وقالت إن «الاختبار الحقيقي سيكون هو ما سيتوصلون إليه مع روسيا».

إلى ذلك، قالت تقارير اعلامية اليوم أن الصين تستعد لأزمة محتملة مع كوريا الشمالية بتعزيز دفاعاتها على طول حدودهما المشتركة بما يتضمن إقامة جسر حدودي جديد وبناء غرف محصنة للمدنيين.

وذكرت صحيفة «وول ستريت جورنال» في تقرير لها أن الصين تعزز دفاعاتها على طول الحدود مع كوريا الشمالية منذ التجربة النووية الأولى لبيونغيانغ 2006، بما في ذلك بناء سياج على امتداد أجزاء من الحدود وتكثيف الدوريات.

وأضاف التقرير نقلاً عن مواقع عسكرية وحكومية صينية وخبراء صينيين وأجانب أن الصين «أعادت نشر قوات عسكرية شمال شرقي البلاد»، وقالت الحكومة الصينية مراراً أن قضية كوريا الشمالية «لا يمكن حلها عسكرياً».

والصين في خضم برنامج موسع لإعادة تنظيم الجيش وتحديثه.

وكان الناطق باسم وزارة الدفاع الصينية وو كيان قال أمس إنه لا يستطيع الرد عن سؤال «افتراضي» عمّا الذي سيفعله الجيش الصيني في حال حدوث اشتباك على شبه الجزيرة الكورية.

من جهة أخرى، قالت وزارة الدفاع الصينية اليوم إن تصرفات طياريها كانت قانونية وضرورية واحترافية بعد أن اعترضت مقاتلتان صينيتان طائرة استطلاع تابعة إلى البحرية الأميركية فوق بحر الصين الشرقي في مطلع الأسبوع.

وقالت الوزارة في بيان إن الطائرة الأميركية هددت الأمن القومي الصيني، وحضت الولايات المتحدة على وقف مثل هذه النشاطات العسكرية فوراً.

وفي شأن آخر، حذرت الشرطة في العاصمة الصينية من التجمعات غير المشروعة بعدما أغلقت جزءاً من طريق رئيس عندما تجمع متظاهرون في احتجاج نادر ببكين، شاكين من أن الحكومة تستهدف مؤسسة خيرية في شكل جائر.

وذكرت شرطة بكين في بيان أمس: «حرض أصحاب الدوافع الخفية أعضاء بعينهم في شركة شان شينخوي للمجيء إلى بكين والتجمع في شكل غير مشروع والإخلال بشدة بالنظام العام في العاصمة».

وقالت «وكالة أنباء الصين الجديدة» (شينخوا) الأسبوع الماضي، أن الشرطة اعتقلت مديرين في شركة «شانشينهوي» متهمة إياهم بالاحتيال على الناس للتبرع بأموال بدعوى مساعدة الفقراء.

وأوضح مستثمرون في الشركة، أنهم جاؤوا للشكوى من أن التعامل مع الشركة «جائر» وقالوا أن الشركة ساعدت بالفعل كثراً من الفقراء.

وعلى رغم أن الصين تشهد آلاف الاحتجاجات سنوياً على التلوث وحتى الفساد، فإن الاحتجاجات الكبيرة نادرة في العاصمة التي تخضع لحراسة مشددة، إذ يولي «الحزب الشيوعي» الحاكم الاستقرار أولوية كبرى.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات