أخبار عاجلة
طقس مستقر على معظم مناطق المملكة -
قطر... صفعة تلو الأخرى -
ثاد و«إس 400» تتصديان لصواريخ «رهبر إيران» -
أسعار المستهلكين في أوروبا طبقا للتوقعات– سبتمبر -
الجبير يتسلم نسخة من أوراق سفير الإمارات -
مدني: إيران وراء أزمات المنطقة -
آل الشيخ يفتح ملفات الشباب ويبدأ بـ«عطيف» -

فرضية لانهيار مبنى مأهول بالحجاج

ضمن جهود المديرية العامة للدفاع المدني لرفع درجة استعداد فرق الدفاع المدني والجهات المشاركة لمواجهة أي طارئ -لا سمح الله- قد يقع خلال موسم الحج لهذا العام 1438هـ، وفي إطار الخطة العامة للطوارئ لوضع تنظيم قادر على توزيع المسؤوليات والقيام بالمهام المنوطة بكل جهة، نفذت قوات الدفاع المدني، فرضية لمواجهة احتمالات انهيار مبنى مأهول بالحجاج في حي العزيزية الشارع العام بالعاصمة المقدسة. وذلك بحضور مدير عام الدفاع المدني الفريق سليمان بن عبدالله العمرو.

وأوضحت قيادة قوات الدفاع المدني بالحج أن الفرضية جاءت كتلبية لورود بلاغ لمركز العمليات الأمنية الموحدة في تمام الساعة الخامسة من مساء يوم أمس وتم تحريك الوحدات اللازمة والمساندة للموقع وإبلاغ الجهات المشاركة والمساندة في تنفيذ الخطة العامة للطوارئ بالحج، وتأمين الموقع والحادث بالآليات اللازمة كسيارات الإخلاء الطبي، والمعدات الثقيلة وخلافه.

وتمكنت قوات الدفاع المدني خلال الفرضية التي تم تنفيذها من الانتقال السريع إلى موقع الحدث، وتقييم الموقف وإيضاح الصورة العامة عن الحدث وتطبيق الخطة العامة للطوارئ بالحج بمشاركة جميع الجهات الحكومية المعنية بتنفيذ أعمال الدفاع المدني في حالات الطوارئ بالحج مثل الهلال الأحمر والأمن العام والمرور وغيرها، وذلك من خلال تطبيق خطة الإخلاء الطبي في موقع الحادث الافتراضي، وكذلك خطة الإسناد البشري إضافة إلى القيام بأعمال الفرز الطبي حسب بطاقات الفرز والتصنيف الدولية وكذلك تقديم العلاج السريع حسب الحالات.

وقامت فرق الدفاع المدني خلال الفرضية، بإنقاذ وإخلاء عدد كبير من المحتجزين، ونقل (25) حالة وفاة افتراضية إلى مناطق الفرز، ومن ثم إلى المستشفيات القريبة مع مراعاة الاختصاص واستيعاب المستشفيات، كما تمكنت من إنقاذ (63) مصاباً افتراضياً تعرضوا للإصابة، وشاركت قوات الدفاع المدني بالتنسيق مع مرور العاصمة المقدسة من إعادة حركة المرور بمنطقة الحادث إلى حركتها الطبيعية بعد أن تعطلت بسبب حادثة انهيار المبنى.

وقالت قيادة قوات الدفاع المدني في الحج إنه تم خلال تنفيذ هذه الفرضية تم تطبيق خطة الانقاذ بنجاح من خلال التمركز الصحيح وإعطاء مجال للآليات المساندة، وتقديم أعمال الإنقاذ على ضوء حجم الحدث والقيام بتحديد مناطق الإسناد الآلي والبشري والقيام بكافة ما يتطلبه الحدث من إجراءات في حينه وتوزيع الأدوار والمهام على المشاركين في الحادث، حيث تم انقاذ المحتجزين في موقع الحادث وإبعاد من يتهددهم الخطر في الموقع وعمل حاجز أمني حول منطقة الحدث، مع نقل المصابين والمتوفين إلى منطقة الإخلاء الطبي للقيام بعملية الفرز.

فيما تضمنت أعمال السلامة دعم موقف وحدات الإطفاء والإنقاذ والحماية المدنية، والتأكد من سلامة المباني المجاورة بالتنسيق مع المختصين في أمانة العاصمة المقدسة.

وشارك في تنفيذ الفرضية كل من الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة ممثلة بقوة الطوارئ والإسناد بالحج، شرطة العاصمة المقدسة، دوريات الأمن، إدارة الشؤون الصحية، إدارة الكهرباء هيئة الهلال الأحمر، وأمانة العاصمة المقدسة.

فرضيات لرفع استعداد الدفاع المدني

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الكاميرون تغلق الأقاليم الناطقة بالإنكليزية بسبب احتجاجات