أخبار عاجلة
صدمة في روما من توالي فشل ايجاد بديل لصلاح -
الثقافة: معرض الكتاب يقام في موعده -
جبهة إنقاذ جديدة ضد النظام (تقرير) -
النواب يجمعون توقيعات لتعديل قانون الإيجار -
القبض على نجل الرئيس المعزول "محمد مرسي" -

الشورى يختتم دورته السادسة بإقرار نظامي حماية المال وشهداء الواجب

الشورى يختتم دورته السادسة بإقرار نظامي حماية المال وشهداء الواجب
الشورى يختتم دورته السادسة بإقرار نظامي حماية المال وشهداء الواجب

يختتم مجلس الشورى أعمال سنته الأخيرة من دورته السادسة بثلاث جلسات متتالية تبدأ الاثنين المقبل وتنتهي الخميس الذي يليه، وتركزت بنودها على الاتفاقيات ومذكرات التفاهم التي بلغت 20 مشروع اتفاق.

وقرر المجلس التصويت يوم الثلاثاء المقبل على نظام حماية المال العام الذي انفردت بتفاصيله "الرياض" في وقت سابق، وقد انتهت لجنة خاصة برئاسة سعيد الشيخ من دراسته مؤخراً مستوفيةً الجوانب الوقائية لحماية المال العام إلى جانب الجزائية والتدرج في العقوبات، كما أدخلت اللجنة في مواد تختص بإقرار الذمة المالية للوزراء ومستويات وظيفية معينة، وفصلت العقوبات لكل حالة وركزت على توصيفها أكثر لتساعد المحكمة الجزائية في تحديد العقوبة التي تضمنت حبس الحريات السجن والغرامة المالية، وحددت اللجنة في دراستها جهات الضبط والتبليغ والتحقيق وأيضاً العقوبات التبعية كبيان عودة الموظف بعد ثبوت جرمه وغير ذلك، وتفصيل حالات وأحكام الشروع والمبلغ الشريك في الجريمة.

وفي جلسة الاثنين المقبل، يصوت الأعضاء على نظام شهداء الواجب ومن في حكمهم للعضو حمد آل فهاد، وانتهت اللجنة الأمنية من دراسة ملحوظات الأعضاء وآرائهم بشأن المشروع وحسب الصياغة النهائية للمشروع فتطبق أحكامه على كل عسكري أو مدني انتدب أو ألحق أو تم التعاقد معه بالعمل في الخارج نظاماً، وتوفي أو أصيب بعجز هناك وكانت الوفاة أو الإصابة بسبب أعمال إرهابية أو حرب أو استهداف بقصد الإساءة إلى المملكة، وكذلك أي فرد من أفراد أسرته إذا كان مرافقاً له أثناء عمله بالخارج.

ويصوت المجلس الاثنين على توصيات للجنة الصحية يعرضها رئيسها د. عبدالله زبن العتيبي على التقرير السنوي للعام المالي 36ـ1437 لهيئة الهلال الأحمر أظهر تجاهل الهيئة لقرارات مجلس الشورى على تقاريرها للأعوام الماضية وتأخرها عن تنفيذها رغم ما تحمله في طياتها من مستلزمات ومرتكزات لازمة لأعمال الهيئة وخدماتها بما يتناسب مع مقتضيات الجودة المطلوبة للخدمات الإسعافية، وطالبت اللجنة الصحية بالتأكيد على قرارات المجلس السابقة الرامية لدعم الجوانب الإدارية والفنية في الخدمات الإسعافية، كمادعت إلى اعتماد إستراتيجية الهيئة وخططها التنفيذية وبرنامج التطبيق المرحلي حتى عام 2022، بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030، وعبر توصية ثالثة طالبت اللجنة بدعم بند الابتعاث لتطوير مهارات المسعفين والهيئة الإدارية لتصل للمستويات العالمية من الجودة، منبهةً على أن الابتعاث الخارجي للهيئة توقف بسبب عدم قدرتها على تسديد مستحقات وزارة التعليم في هذا الشأن كما أوصت صحية الشورى بمراجعة مهام الهيئة المتعلقة بالعمل الإغاثي الداخلي والخارجي ليتناسب مع طبيعة دورها وضمان تكاملها مع الجهات ذات الصلة ولمنع الازدواجية في العمل بين الهلال الأحمر والجهات ذات العلاقة بالأعمال الإغاثية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الإطاحه بـ"مخرفن" الشباب على تويتر