أخبار عاجلة
نائب الملك يهنئ محمد أشرف ويانوش -
وصول 700 ألف حاج إلى المدينة المنوّرة -
كيريوس يواجه ديميتروف في نهائي سينسناتي -

العبادي يقر بارتكاب قواته انتهاكات وتهديدات بالقتل ضد المدنيين

العبادي يقر بارتكاب قواته انتهاكات وتهديدات بالقتل ضد المدنيين
العبادي يقر بارتكاب قواته انتهاكات وتهديدات بالقتل ضد المدنيين

أقر العبادي بأرتكاب قواته عمليات انتهاك واعتداد وتهديدات بالقتل ضد المدنيين وكشف عن ايقاف المتهمين بهذه الاعمال عن العمل واعتقالهم.

إيلاف من بغداد: قال سعد الحديثي، المتحدث الاعلامي باسم رئيس الوزراء العراقي، ان حيدر العبادي يولي أهمية كبيرة لمتابعة جميع التقارير الإعلامية او تلك الصادرة عن منظمات دولية معنية بحقوق الإنسان والتي تتضمن اتهامات لبعض منتسبي القوات العراقية بارتكاب انتهاكات ضد المدنيين وفي هذا الإطار وجه العبادي بتشكيل لجنة مختصة في رئاسة الوزراء لتقصي الحقائق ومنحها كامل الصلاحية في التنسيق مع الوزارات والجهات الأمنية وقيادة العمليات المشتركة من أجل الوقوف على الحقائق واتخاذ الاجراءات القانونية وأحالة من تثبت بحقهم هذه التهم إلى القضاء.

واشار المتحدث في بيان صحافي الخميس تابعته "إيلاف" الى ان اللجنة قد باشرت عملها وجدولت اكثر من عشرين تقريرا وتهمة على جدول أعمالها وبدأت بالتقصي والتحقق بشكل دقيق من المعلومات والاتهامات التي وردت في تقرير مجلة "دير شبيغل" الالمانية الذي تضمن اسماء محددة لمتهمين حيث تم استضافة لجنة التحقيق التي شكلتها وزارة الداخلية وكذلك استضافة رئيس وأعضاء المجلس التحقيقي والتحقيق مع المتهمين المودعين في التوقيف وأخذ إفاداتهم حيث تم إيقافهم عن العمل ووضعهم رهن الإعتقال .

المتهمون موقوفون عن العمل ومعتقلون

واشار المتحدث العراقي الى ان اللجنة قامت بإجراء تقص للحقائق بشكل دقيق وتفصيلي والاطلاع على كل الوثائق ذات الصِّلة بموضوع عملها ومتابعة الإجراءات المتخذة بهذا الصدد من قبل الجهات الأمنية المعنية .

واكد ان اللجنة التحقيقية قد خلصت بعد إكمال جميع إجراءات تقصي الحقائق إلى وقوع تجاوزات ومخالفات واضحة قام بها عدد من منتسبي فرقة الرد السريع في الشرطة الاتحادية بإهمالهم التوصيات والتعليمات الصادرة من قيادة العمليات المشتركة وثبوت ارتكابهم انتهاكات ضد مدنيين واعتداءات بالضرب والتهديد بالقتل .

واشار الى ان اللجنة قد أيدت قرار لجنة التحقيق العليا في وزارة الداخلية القاضي بإحالة المتهمين إلى القضاء ‏لاتخاذ الإجراءات القضائية وفقا للقانون بحقهم كما اتضح للجنة ان بعض التهم الواردة في تقرير مجلة "دير شبيغل" مختلقة وغير دقيقة بذكر أسماء لمواطنين على أنهم قتلوا من قبل منتسبين في القوات العراقية وتبين نتيجة تحقيقات اللجنة أنهم أحياء .

المجلة كشفت عن حالات اغتصاب .. وقوات الرد السريع تفند

وكانت مجلة "دير شبيغل" الألمانية قد كشفت في 23 مايو الماضي عن انتهاكات جسيمة ارتكبتها قوات الشرطة الاتحادية ولواء الرد السريع التابعين لوزارة الداخلية العراقية في الموصل .

وبينت صور نقلها التقرير الذي أعده وصوره الصحافي والمصور الكردي علي اركادي إمراة تعرضت للاغتصاب خلال حملة مداهمات نفذتها قوة من لواء الرد السريع. واشار تقرير المجلة الى ان هناك تنافس بين لواء الرد السريع والشرطة الاتحادية على اغتصاب النساء .

وأوضح مراسل المجلة في تقريره "أن الأميركيين على دراية تامة بما تفعله القوات الأمنية" ونقل عن ضابط أميركي قوله لنظرائه العراقيين بعد حادثة اغتصاب "حسناً أنتم تعرفون ما تفعلون". كما وثق مقتل شقيقين اثنين تحت التعذيب في مدينة بازوايا التابعة لمحافظة نينوى على يد جنود متخصصين بالتعذيب تابعين للواء الرد السريع. وكشف عن حالات تعذيب لمدنيين من العرب السنة تم اعتقالهم أثناء فرارهم من المعارك التي شهدتها مدينة حمام العليل قرب الموصل قبل عدة أشهر . ووثق صورة لاب أعدمت القوات الأمنية ابنه البالغ من العمر ستة عشر عاماً أمام عينيه .

ووصف التقرير القوات الأمنية بأنهم "ليسوا أبطالا، لكن وحوش" في رد على أصل المهمة التي أطلقت عليها القوات الأمنية اسم "ابطال لا مخربين".

وكانت قوات الرد السريع فد فندت تقرير "ديرشبيغل" وقالت في بيان "قامت إحدى الوكالات الصحافية الأوروبية ومن خلال مراسلها المدعو علي أركادي بنشر تقرير اتهمت فيه قوات الرد السريع بقيامها بانتهاكات ضد المدنيين من أهالي مدينة الموصل واصفة التقرير بأنه "مدعوم بصور مفبركة وغير حقيقية وأنه تم من قبل أقلام صفراء مأجورة لتشويه الحقائق وخلط الأوراق بغية التشويش على الرأي العام ودعم العدو". واشارت الى أنها "منظومة أمنية تابعة لقيادة قوات الشرطة الاتحادية وواجبها هو مطاردة فلول داعش وتطهير مدينة الحدباء وليس كما ادعى التقرير".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق السعودية تُدين حادث الدهس في برشلونة
التالى فنزويلا: مداهمة منزل النائبة العامة السابقة والأمم المتحدة تدعو للحوار