أخبار عاجلة
عزت: توجيهات الملك خارطة طريق للمنتخب -
روسيا تحتج على تدمير "آثار سوفيتية" في بولندا -
تركيا ترسل قوات خاصة إلى حدودها مع سوريا -
البيت الأبيض يسهل تصدير الأسلحة -
مروحة طائرة تركية تقتل شرطيا وتصيب آخر! -

السكنية وقعت عقد إعداد مخطط وطرح مشروع جنوب صباح الأحمد

السكنية وقعت عقد إعداد مخطط وطرح مشروع جنوب صباح الأحمد
السكنية وقعت عقد إعداد مخطط وطرح مشروع جنوب صباح الأحمد

وقعت المؤسسة العامة للرعاية السكنية عقد الخدمات الاستشارية مع إحدى الشركات العالمية أمس لإعداد التخطيط العام والتفصيلي وإعداد مستندات الطرح على المقاولين لتنفيذ مشروع جنوب صباح الأحمد الإسكاني بقيمة 7.2 ملايين دينار ومدته 24 شهراً.
وقال وزير الدولة لشؤون الإسكان وزير الدولة لشؤون الخدمات ياسر أبل في تصريحات للصحافيين على هامش حفل التوقيع في مقر المؤسسة إن هذا العقد يعد تأكيدا لالتزام الحكومة بمعالجة الملف الإسكاني في البلاد وفق الأطر الزمنية الموضوعة وتنفيذا للخطط وبرامج خطط التنمية.
وأضاف أبل أن هذا المشروع أحد المشاريع الإسكانية الكبرى التي تعمل على تنفيذها المؤسسة ضمن خطتها الإسكانية إذ تبلغ مساحته 61.5 كيلو متراً مربعاً ويبعد مسافة 80 كيلومترا عن مدينة الكويت.
وأوضح أن هذا المشروع ملاصق لمدينة صباح الأحمد السكنية ويعد ثالث مدينة إسكانية ضخمة تطرحها الكويت ضمن خطة التنمية مع مدينة المطلاع ومدينة جنوب سعد العبدالله.
وذكر أن المشروع يحتوي على نحو 25 ألف وحدة سكنية إضافة إلى الخدمات والمباني العامة اللازمة لها إضافة إلى الأنشطة الأخرى غير السكنية لافتا إلى أن العقد تم توقيعه مع أحد أكبر المكاتب العالمية ذات الخبرة الواسعة في هذا المجال.
وبين أن العقد يتضمن قيام المستشار بكل الدراسات الفنية والاقتصادية المختلفة اللازمة مع إعداد المخططات التصميمية والتفصيلية لجميع شبكات الطرق وخدمات البنية التحتية وتحديد القسائم بالضواحي السكنية وإعداد مستندات الطرح على المقاولين لتنفيذها.
وقال إنه لم يتم حتى الآن تحديد مساحات القسائم في هذا المشروع فيما إذا كانت مساحتها 400 أو 600 متر بانتظار نتائج الدراسات الصادرة عن المستشار مؤكدا في الوقت ذاته أن الإسكان ستأخذ بعين الاعتبار كل الظروف في هذه المدينة لتحديد المساحة منها اقتصاديا واجتماعيا وبيئيا وغيرها.
وبسؤاله عن نجاح المؤسسة العامة للرعاية السكنية في حل الأزمة السكنية وانخفاض عدد الطلبات الاسكانية أفاد بأن حل القضية الإسكانية لايقتصر على هذا الجانب بل يطال أيضا مبدأ الاستدامة بمناحيها كافة سواء استدامة الحلول أو الاستدامة الاقتصادية عند انشاء هذه المدن والحفاظ على حقوق الأجيال المقبلة.
وذكر أن تحديات تنفيذ ثلاثة مشاريع إسكانية ضخمة في وقت واحد فرضت تحديات جمة على المؤسسة العامة للرعاية السكنية سواء ماليا أو فنيا أو غيرها لكن المؤسسة تسير في الخطة التي تم وضعها لحل القضية الإسكانية عندما وضعت هذه القضية كأولوية برلمانية وحكومية.
وشدد على أن التخطيط بالشكل السليم يجب أن ينعكس على قوة اقتصاد البلاد وتحقيق الاستدامة وعدم تكرار المشاكل التي سببت الأزمات الإسكانية سابقا التزام الحكومة بالملف الاسكاني في حين تسير وزارة الإسكان بخطوات ثابتة في برامج المشاريع الإسكانية لاسيما أن التوزيعات الإسكانية التي حصلت أخيرا أثمرت حل الأزمة الإسكانية.
وأشار إلى وجود معالجات أخرى بالاتجاه الصحيح لضمان حقوق الأجيال المقبلة وضمان أن يكون هناك مردود لهذه المدن المنشأة حديثا على الاقتصاد الوطني ولها عائد على الناتج المحلي الإجمالي.
من جانبه قال المدير الشريك في الشركة العالمية الموقعة على العقد نيكولاي مالش إن شركته قامت بتصميم وتنفيذ العديد من مشاريع البنى التحتية في المنطقة ولعل من أهم هذه المشاريع مدينة مصدر في أبوظبي إضافة إلى تصميم مبنى مطار الكويت الدولي وغيرها من مشاريع البنى التحتية.
يذكر أنه وقع العقد من جانب المؤسسة العامة للرعاية السكنية مديرها العام بالتكليف علي الحبيل فيما وقعه مالش عن جانب الشركة العالمية وذلك بحضور قياديي المؤسسة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين