170 دارسا عدد الطلبة العمانيين في الجامعات النيوزيلندية و912 في استراليا

170 دارسا عدد الطلبة العمانيين في الجامعات النيوزيلندية و912 في استراليا
170 دارسا عدد الطلبة العمانيين في الجامعات النيوزيلندية و912 في استراليا

بلغ عدد الطلبة العمانيين المبتعثين إلى أستراليا 912 طالبا وطالبة مبتعثين عن طريق جهات مختلفة في السلطنة ، وملتحقين بالدراسة في مختلف الدرجات العلمية ويتركز الطلاب في أستراليا في مدينة ملبورن وسيدني ، وكانبرا، وبيرث، وبريزبن، واديليدا بينما يبلغ عدد الطلبة المبتعثين في نيوزلندا 170 طالبا وطالبة ملتحقين بالدراسة في مختلف الجامعات في نيوزيلندا ، ويتركز الطلاب العمانيون هناك في عدد من المدن منها أوكلاند، ودنيدن، وهاملتون. ويتم توزيع الطلاب وفق تخصصاتهم ومستوياتهم العلمية، مع مراعاة تسجيلهم في أفضل الجامعات في التخصصات المقبولين فيها وفق مستوياتهم الاكاديمية، وبما يتناسب وتحقيق معايير القبول في تلك الجامعات، والظروف الحياتية المناسبة للمبتعث.
وقال سعادة الدكتور حمد بن علي العلوي القنصل العام للسلطنة في أستراليا بان الجامعات الأسترالية والنيوزيلندية تتمتع بسمعة أكاديمية طيبة وبرامج تعليمية متنوعة ومتميزة
وأضاف أن تجربة الابتعاث للدراسة بالخارج تجربة ثرية وتحمل في طياتها الكثير من الإيجابيات ، ولضمان نجاح التجربة يتطلب الأمر التخطيط الجيد ، والاستعداد المناسب من مختلف الجوانب ؛ للتعاطي مع التحديات التي قد تواجه الطالب في بدايات تجربة الاغتراب. ومن هنا تأتي أهمية دور أولياء أمور الطلبة المبتعثين في التحدث إلى أبنائهم، ونقل خلاصة تجاربهم الحياتية لهم ، وترسيخ الأخلاقيات المنبثقة من قيمنا الدينية ، والوطنية، والمجتمعية في نفوسهم كما أن الطالب يجب أن يتحلى بشيء من المرونة في التواصل مع الثقافات الأخرى، وعدم الانكفاء على الذات والاستفادة من كل ما هو جيد ومفيد ولا يتعارض مع قيمنا الاصيلة.
تحديات
وعن التحديات التي تواجه طلابنا في كُل من أستراليا ونيوزيلندا قال سعادة الدكتور حمد العلوي : من أهم التحديات التي تواجه طلابنا هي صعوبة التكيف مع البيئة الجديدة والتعود على الغربة والاعتماد على النفس في إدارة الكثير من الأمور المرتبطة بالحياة اليومية، والسكن، والأكل، والتنقل بالإضافة إلى الجوانب المرتبطة بالمشاهدات اليومية والتعامل السليم مع ثقافات وقيم مختلفة ومن خلال تجربتنا مع الطلبة في استراليا ونيوزيلندا نؤكد على أن الطالب العماني على وجه العموم قد تمكن بشكل واضح من التكيف مع البيئة الجديدة والاستفادة من كل ما هو جيد ومفيد من هذه الثقافات مع الاحتفاظ بالقيم والمبادئ التي نشأ عليها .
رعاية صحية
وفيما يتعلق بالرعاية الصحية التي تتوفر للطالب العماني المبتعث إلى أستراليا ونيوزيلندا أوضح سعادة القنصل العام : أن طبيعة تقديم خدمة الرعاية الصحية في أستراليا ونيوزيلندا تختلف عنها في السلطنة ؛ حيث إن الطالب العماني قد اعتاد على نظام صحي يقدم له الخدمة بالمجان ، وفي أي وقت شاء بينما يختلف مفهوم تقديم الرعاية الصحية وإجراءاتها في كل من أستراليا، ونيوزيلندا، وعادة يتم إصدار التأمين الصحي عن طريق الجامعة التي يدرس فيها الطالب ، فبمجرد وصوله إلى أستراليا يجب أن يراجع الجامعة لاستلام بطاقته الصحية وأن يحرص على تجديدها في الوقت المحدد وعلى الطالب القيام بالإجراءات المعتادة فيما يتعلق بدفع تكاليف العلاج ، وتعويض المبالغ التي قد لا يغطيها التأمين الصحي، حيث تتكفل القنصلية بتسديد الفارق حسب الأنظمة واللوائح المعمول بها في القنصلية.
متابعة وإشراف
وأضاف : تتولى القنصلية العامة في أستراليا مهام الإشراف الأكاديمي على الطلاب العمانيين المبتعثين للدراسة في كُل من أستراليا ونيوزيلندا، حيث يقوم المشرفون في القنصلية بالمتابعة الأكاديمية للطالب منذ بدء برنامجه الدراسي ، وعلى امتداد فترة بعثته الدراسية ، وحتى تخرجه وتتمثل تلك المتابعة في تقديم التوجيه الأكاديمي للطالب فيما يتعلق ببرنامجه الدراسي، ومساعدته في حل المشاكل والعقبات التي قد تعترضه خلال فترة ابتعاثه.
تكاليف الدراسة والمعيشة
وعن تكاليف الدراسة والمعيشة في أستراليا ونيوزيلندا أوضح سعادة الدكتور حمد العلوي: تبلغ تكاليف المعيشة التي تقدرها الإحصائيات بالنسبة للطلاب الأجانب في أستراليا ونيوزلندا ما بين (24.000 دولار استرالي) إلى (30.000 دولار استرالي) في السنة للطالب بمفرده ، وتتفاوت مستوى المعيشة من مدينة إلى أخرى وقد تزيد أو تنقص حسب مستوى المعيشة التي يختارها الطالب ، كما تتفاوت الرسوم الدراسية من جامعة إلى أخرى حسب التخصص ومستوى الجامعة ، حيث تبلغ الرسوم الدراسية في السنة ما بين (26.000 دولار استرالي) للتخصصات الأدبية وتصل إلى (60.000 دولار استرالي) لبعض التخصصات الطبية والعليمة، وتكاليف الدراسة والمعيشة في نيوزلندا مشابه للتكاليف في أستراليا وقال : يمكن للطلبة الراغبين بالدراسة في استراليا الولوج لموقع القنصلية الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) www.oman.org.au

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى أميركا تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين ديبلوماسيتين