أخبار عاجلة
سوريا: هل تقتنع المعارضة بحلول بوتين؟ -
مناخ: موجة جفاف تاريخية تجتاح إسبانيا والبرتغال -
بريطانيا تخفض توقعاتها للنمو الاقتصادي -
انتفاضة مذهلة من إشبيلية تحرم ليفربول من الفوز -
جورجيا تعلن قتل ثلاثة إرهابيين تحصنوا داخل مبنى -
وفاة وإصابة 6 أشخاص في حادث مروري -

بحث أوجه التعاون الثنائي بين السلطنة وقبرص في المجالات البرلمانية والاقتصادية والاستثمارية

بحث أوجه التعاون الثنائي بين السلطنة وقبرص في المجالات البرلمانية والاقتصادية والاستثمارية
بحث أوجه التعاون الثنائي بين السلطنة وقبرص في المجالات البرلمانية والاقتصادية والاستثمارية

تم امس بحث أوجه التعاون الثنائي بين السلطنة وجمهورية قبرص في المجالات البرلمانية وسبل تعزيزها.
جاء ذلك خلال استقبال معالي الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري رئيس مجلس الدولة بمكتبه في مقر المجلس بالبستان امس معالي ديمتريس سيلوريس رئيس مجلس النواب بجمهورية قبرص والوفد المرافق له وذلك في إطار زيارته الحالية للسلطنة.
ورحب معالي الدكتور رئيس المجلس في مستهل المقابلة، بالضيف والوفد المرافق له معبرا معاليه عن تطلعه في أن تسهم الزيارة في تعميق ودعم علاقات التعاون بين البلدين ودفعها إلى آفاقٍ أرحب من خلال فتح مسارات جديدة خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والعلمية والبحثية والثقافية وبما يخدم مصالحهما المشتركة مبرزا في هذا الصدد أهمية الإسراع في توقيع مذكرات للتعاون في هذه المجالات، لاسيما مذكرة تجنب الازدواج الضريبي بين البلدين.
واستعرض معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة مراحل تطور المسيرة الشورية في السلطنة، مؤكداً معاليه الدعم السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لهذه المسيرة وحرصه على تطويرها وتعزيزها لكي تواكب تطلعات أبناء السلطنة في المراحل التنموية المتتالية لمسيرة النهضة المباركة.
وبيّن معالي الدكتور رئيس مجلس الدولة أن مجلس عمان وفي إطار الثنائية البرلمانية ينهض بدور بارز في تنفيذ الخطط التنموية والإسهام في ترسيخ القيم الأصيلة للمجتمع العماني والمحافظة على منجزاته وتأكيد المبادئ التي نص عليها النظام الأساسي للدولة.
تم خلال اللقاء استعراض آفاق التعاون الثنائي في مختلف المجالات والسبل الكفيلة بدعمها وتطويرها وخاصة فيما يتعلق بالجوانب البرلمانية.
من جانبه أعرب معالي رئيس مجلس النواب القبرصي عن سعادته بزيارة السلطنة مشيداً بما تشهده من تطور في مختلف المجالات، ومنوهاً بتفرد التجربة البرلمانية العمانية.
ونوّه معاليه بتميز العلاقات العمانية القبرصية في مجال التعليم العالي، مشيراً في هذا الصدد الى تزايد أعداد الطلاب العمانيين المبتعثين للدراسة بعدد من مؤسسات التعليم العالي القبرصية وفي العديد من التخصصات متطلعا الى تعزيز التعاون التعليمي من خلال ايجاد برنامج للتبادل الطلابي بين البلدين.
وأكد أن هناك آفاقاً واعدة للتعاون بين البلدين الصديقين على الصعيد الاقتصادي، مبرزاً الإمكانيات التي تتمتع بها بلاده واستعدادها للدخول في شراكات تجارية واستثمارية مع السلطنة.
حضر اللقـاء المكرمـان نائبـا الرئيـس وعدد من المكرميـن أعضـاء المجلـس وسعادة سفير قبرص المعتمد لدى السلطنة.
كما استقبل سعادة خالد بن هلال المعولي رئيس مجلس الشورى صباح امس معالي ديمتريس سيلوريس رئيس مجلس النواب القبرصي والوفد المرافق له الذي يقوم بزيارة رسمية للسلطنة تستمر ثلاثة أيام.
واكد سعادته خلال اللقاء على عمق العلاقات المشتركة بين البلدين الصديقين، مشيرًا إلى أهمية هذه اللقاءات في تعزيز أوجه التعاون في مختلف المجالات لاسيما الشأن البرلماني، وقد بحث اللقاء سبل تطوير العلاقات بين مجلس الشورى ومجلس النواب القبرصي بما يخدم المصالح المشتركة بين البلدين، بالإضافة إلى تقريب وجهات النظر تجاه مختلف القضايا المطروحة على أعمال الاتحادات البرلمانية الدولية والإقليمية بما يحقق مصالح شعبي البلدين الصديقين.
وخلال اللقاء تحدث سعادته عن دور المجلس وصلاحياته التشريعية والرقابية واختصاصات الأمانة العامة للمجلس، والمهام التي تقوم بها من أجل تعزيز العمل التشريعي والرقابي.
من جانبه معالي رئيس مجلس النواب القبرصي نبذة عن آلية العمل البرلماني المتبعة في مجلس النواب القبرصي وممارسة الأعمال التشريعية من قبل نواب البرلمان.
حضر اللقاء سعادة المهندس محمد بن أبوبكر الغساني نائب رئيس المجلس وسعادة هلال بن سعيد اليحيائي رئيس لجنة الامن الغذائي بالمجلس وسعادة الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام المجلس وسعادة أندريس بانايوتو سفير قبرص المعتمد لدى السلطنة.
من جانب آخر وفي إطار الاطلاع على التجربة البرلمانية وآلية العمل في الأمانة العامة بمجلس النواب القبرصي، قدمت سعادة فاسيليكي أناستسيادو الأمين العام لمجلس النواب القبرصي نبذة عن مجلس النواب وآلية العمل فيه ودور الأمانة العامة في دعم أعضاء البرلمان، من خلال العرض المرئي الذي قدمته بالمجلس.
وقام الوفد بجولة في أروقة مبنى مجلس عمان شملت قاعة مجلس عمان وقاعة الجلسات الاعتيادية بمجلس الشورى، واستمعوا لشرحٍ وافٍ عمّا يتضمنه المجلس من تقنيات الكترونية حديثة.
كما عقد معالي ديمتريس سيلوريس رئيس مجلس النواب القبرصي مع معالي الدكتور سالم بن ناصر الإسماعيلي رئيس الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (إثراء) لقاء بمجلس عمان للحديث حول تفعيل الآليات المناسبة والمتاحة لمزيد من التعاون الاقتصادي بين الدولتين الصديقتين خاصة فيما يتعلق بالخطوط البحرية وزيادة التعاون في هذا المجال.
كما تطرق اللقاء لمناقشة أبرز قضايا المجتمع الدولي والاشكالات الاقتصادية المترتبة من جراء هذه الأزمات وتقديم عدة مقترحات لزيادة التعاون التجاري بشكل عام بين البدلين الصديقين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق وزير ديوان البلاط السلطاني يستقبل رئيس مجلس النواب القبرصي
التالى أفغانستان تحصل على 58 (بلاك هوك) من الحلفاء الدوليين